نجوم ينعون القدير فاروق الفيشاوي

وسام سعادة | 25 تموز 2019 | 15:00

فجعت السينما المصرية بنجم من نجومها ووجه وسيم على شاشتها. بعد عشرة أشهر على إعلان خوضه الحرب ضد مرض سرطان الكبد في شخصية تحلت بالصبر والشجاعة والاستخفاف بالمرض، توفي فاروق الفيشاوي فجر اليوم عن 67 عاماً. وسبق أن ضجت وسائل الإعلام المصرية والعربية بالأخبار عن حالته الحرجة التي سبقت رحيله. 

لم يعتزل الفيشاوي الفن رغم المرض إلا في الأيام الأخيرة وغاب عن مسرحية "الملك لير"، ويمكننا القول إنه غاب وهو في عز عطائه. النجم الذي لم يعرف الشيخوخة ترك برحيله صدمة كبيرة لدى زملائه، بخاصة انه كان في صدد التحضير لمسرحية جديدة وخلف وراءه مسيرة فنية حافلة في أكثر من 300 دور.

هكذا نعاه زملاؤه:

سلمى صباحي

نيشان

نسرين امين

رشا مهدي

احمد فهمي

عزت القمحاوي

نادين نسيب نجيم

هاني رمزي

محمد عبد الرحمان

محمود البزاوي

وكان الفيشاوي قد كشف عن إصابته بالسرطان خلال دورة العام 2018 من مهرجان الإسكندرية السينمائي، قائلاً: "سأتعامل معه كما لو كان صداعا... وسوف أتغلب عليه".










إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.