أحد أعلى حمامات السباحة في العالم قريباً في دبي١

جاد محيدلي | 2 آب 2019 | 11:00

عند الحديث عن دبي لا يمكننا ألا نذكر التطور الاقتصادي والسياحي والتكنولوجي. فهذه المدينة الإماراتية التي حطمت الأرقام القياسية في الكثير من المجالات تعتبر من أهم المدن عالمياً. من برج خليفة إلى نافورة المياه الراقصة، وصولاً الى جزيرة نخلة جميرا الاصطناعية التي يتهافت السياح من حول العالم لرؤيتها من خلال السقوط الحر من طائرة، أو من نافذة مروحية هليكوبتر. لكن قريباً، يمكن رؤية هذا المشهد من حافة أحد أعلى المسابح المفتوحة في العالم. وفي التفاصيل، تقترب شركة "نخيل" للتطوير العقاري في دبي من الانتهاء من بناء حوض سباحة "إنفينيتي" الذي تبلغ مساحته 775 متراً مربعاً، والذي يتسع لـ93 ألف لتر من المياه. ويمتد على ارتفاع 210 أمتار من قلب نخلة جميرا.

ويتميز هذا المسبح بإطلالته البانورامية على نخلة جميرا والخليج وأفق مدينة دبي من الطابق 50 في صرح "ذا بالم تاور"، المكون من 52 طابقاً يشمل فندقاً فاخراً ومجمعاً سكنياً، والذي لايزال قيد الإنشاء حالياً وتقدر تكلفته بـ 1.2 مليار درهم، أي ما يعادل 327 مليون دولار.

سيضم الطابق الـ51 مطعماً فاخراً. أما أعلى طابق في البرج، الطابق 52، فسيضم منصة لمشاهدة المناظر الخلابة لنخلة جميرا. وبحسب عمر خوري، المدير التنفيذي لشركة "نخيل مولز "، فإن مشروع "ذا بالم تاور" "سيستقطب المقيمين والسياح"، ولكن لم يكن من السهل تشييد هذا الصرح. ويقول خوري إن الرياح القوية لموقع الواجهة البحرية شكلت تحديات بشأن نقل مواد البناء إلى الطوابق العليا. وتطلب الأمر إحضار رافعات برجية طولها 300 متر لرفع ألفي طن من الزجاج وألف و200 طن من الحديد المسلح.

وسيكون حوض السباحة "إنفينيتي" من بين أعلى المسابح في العالم، إلا أن ارتفاعه يبقى أقل من المسبح الموجود في الطابق الـ118 في فندق "ريتز كارلتون" في هونغ كونغ، والذي يبلغ ارتفاعه 484 متراً.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.