أول "واحة إستوائية خضراء" في دبي قريباً!

جاد محيدلي | 30 آب 2019 | 20:00

اعتدنا على رؤية كل ما هو مميز في مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة، من ناطحات السحاب الكبيرة والأبراج والمحلات التجارية الضخمة، مروراً بالحدائق والشواطئ الذكية ونافورة المياه العملاقة، وصولاً إلى الأماكن التي حطمت الأرقام القياسية ودخلت موسوعة غينيس. ببساطة، كل شيء في دبي مميز ولا تراه في أي مدينة أخرى بالعالم، لكن هل فكرتم يوماً بأنه من الممكن أن تشاهدوا غابات استوائية ونباتات مختلفة في دبي؟ نعم هذا صحيح! دبي "الصحراء" التي تحولت إلى جنة سيصبح فيها قريباً غابات استوائية ولو أنها مختلفة من حيث الشكل والمضمون.

وفي التفاصيل، تسعى اليوم شركة هندسة معمارية كبيرة وطموحة إلى تأسيس منطقة خضراء صغيرة من هذه الإمارة، وضم كل تلك الطبيعة لها. وتم تسمية WOHA كمصمم لجناح سنغافورة، الذي سيقع على مساحة 1550 متراً مربعاً من منطقة إكسبو للاستدامة، أي على بعد 30 دقيقة من Downtown Dubai. وتقود هيئة التطوير الحضري في سنغافورة (URA) المشروع الذي له هدف مركزي واحد، وهو "إنشاء واحة وسط الصحراء العربية"، إذ قال المدير المؤسس المشترك لـWOHA، ونغ مان سام، إن الشركة تهدف من خلال التصميم إلى بناء واحة خضراء مكتفية ذاتياً في أي مكان من العالم، وحتى في الصحراء.

وبحسب موقع CNN، بدأت سنغافورة باكتشاف الطرق العديدة لتصبح واحدة من أكثر المناطق الخضراء في العالم، على حد تعبير ونغ، لافتاً إلى أنهم يودون أن يشاركوا هذه المعرفة والتطور في إكسبو 2020. ولكن السؤال الذي طرح كان "كيف تخطط سنغافورة إلى إحضار كل تلك المياه لذلك الخضار، وكيف ستمنعها من أن ترتفع حرارتها حتى في فصل الشتاء في دبي"؟

ورداً على هذا السؤال، أشارت WOHA، إلى أن أنظمة تحلية المياه التي تعمل بالكامل بواسطة الألواح الشمسية ستهتم بالري، في حين أن سقف الكابولي سيوفر الظل والتبريد، إذ يهدف الجناح إلى أن يكون خالياً من الطاقة خلال فترة المعرض العالمي لمدة 6 أشهر.

ويأمل المنظمون أن يكون الجناح مثالاً يحتذى به في مدن أخرى، كما لفتت WOHA إلى أنها لا تريد أن تستخدم أساليب معقدة للغاية ومن غير الممكن إعادة استنساخها أو أن تكون غير عملية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.