دراجة السماء في اليابان شيء من الخيال... هل تجربها؟

علي حمدان | 5 أيلول 2019 | 16:15

إذا كنت من عشاق المغامرات والتجارب الجديدة، فاليابان أوجدت لك تجربة خطيرة وممتعة لاختبارها. فبخلاف قطار الموت السريع الموجود في كوكب اليابان كما يحلو للبعض تسمية هذا البلد الأسيوي، أطلقت اليابان لعبة جديدة لا تقل خطورة ومتعة عن القطار الشهير.

اللعبة الجديدة سميت بدرّاجة السماء، وهي عبارة عن دراجة هوائية تعمل من خلال العجلات، ويمكن لسائقها التحكم بسرعتها بعكس القطار الذي يسير على سرعة عالية جداً، لكن هذه الدراجة قد تكون مخيفة أكثر من القطار الأفعواني السريع، لكونها لا تتمتع بمواصفات الأمان التي يتمتع بها الأخير.

كما أن هذه الدراجة تكون موضوعة على ارتفاع أكثر علواً من القطار، ففي بعض الممرات يصل ارتفاعها الى أكثر من 15 متراً، وتسير الدراجة على سكة حديد موجودة في مدينة أوكاياما في اليابان، ويستغرق ركابها ثلاث دقائق في المتوسط لقطع مسافة هذه السكة. وبإمكان من قرروا خوض هذه المغامرة التمتع بالمناظر الطبيعية الموجودة في الأسفل، حيث يقع متنزه ترفيهي وحدائق مميزة مما يمنح راكبها متعة المغامرة ومشاهدة هذه اللوحات الطبيعية من الأعلى.

إضافة الى هذه الأمور فإن سكة الدراجة منبسطة وتسير بطريقة مستقيمة بعكس القطار السريع الذي يحتوي طريقه على العديد من المنعطفات والأمور الخطيرة، لكن هذه المسألة لن تقلل من خطورة ركوب دراجة السماء التي سنزيد من نسبة الأدرينالين لكن من سيجربها بسبب ارتفاعها الشاهق وشعور راكبها بأنه غير آمن على الاطلاق.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.