غسالات تنفجر في المنازل... ما قصتها؟!

حسام محمد | 21 أيلول 2019 | 18:00

كشفت تقارير إعلامية إلكترونية عن قيام إحدى الشركات الكورية بسحب مئات آلاف الغسالات من الأسواق البريطانية، بسبب إمكانية تحولها إلى ما يشبه القنبلة، إذ يمكن لتلك الغسالات التي أنتجتها الشركة على مدار سنوات طويلة، أن تنفجر في أي لحظة، وذلك بسبب خلل إلكتروني في مجففاتها.

وبحسب التقارير فإن شركة "ويرلبول" اعترفت بالخلل بعد حصول عدة حوادث حريق نتجت من مجففات تلك الغسالات، متوجهة بنداء إلى عملائها الذين يستخدمون تلك الغسالات إلى إرجاعها للشركة بأقرب وقت ممكن، وذلك إما لاستبدالها أو إصلاح الخلل الموجود فيها.

ويصل عدد الغسالات التي تشكل تهديداً بالانفجار أو الاشتعال، إلى نحو 800 ألف غسالة، أنتجت ما بين عامي 2004 و2015، إلّأ أنّ الشركة لم تستلم حتى الآن سوى 65 ألف غسالة منها، على الرغم من أنّها بدأت بإرسال الدعوات إلى عملائها المستهدفين منذ قرابة الشهرين.

بدوره قال نائب رئيس شركة "ويرلبول" جيف نويل: "نحن ممتنون لكل من تقدم إلينا حتى الآن. بالنسبة للأشخاص المتبقين نرجو منهم التواصل معنا على الفور. يمكننا أن نؤكد للمستهلكين أننا نقوم بكل ما في وسعنا، وأننا نستطيع إصلاح الخلل".

أما عن سر الخلل فقد بينت الشركة أن المشكلة تكمن في إمكانية أن يتسرب الزغب الموجود على الملابس إلى الأجزاء المسؤولة عن التدفئة، ما سيؤدي إلى اشتعال حرائق، وبالتالي إمكانية حدوث انفجار.

وبحسب التقرير، فإن الشركة الكورية باتت في وضع اقتصادي سيئ جداً، حيث تتكبد خسائر بمليارات الدولارات نتيجة استرجاع عدد كبير من منتجاتها، واستبدالها بمنتجات أخرى.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.