من عامل بدولار للساعة إلى صاحب أكبر سلسلة مطاعم في العالم!

علي حمدان | 22 أيلول 2019 | 14:00

من منا لم يسمع بسلسلة مطاعم Subway، أو لم يتذوق بعضاً من منتجاتها اللذيذة. لكن رغم الشهرة الكبيرة لهذه المطاعم إلّا أن قلّة تعلم بقصة نجاح مالكها الذي أصبح صاحب سلسلة تعتبر بين أشهر المطاعم حول العالم، وسوف نعرض لكم قصته في السطور الآتية.

الأميركي فريد ديلوكا هو اسم صاحب سلسلة المطاعم الأكبر حول العالم والمقدر عددها بنحو 44 ألف فرع، متوزعة في جميع أقطار الأرض تقريباً. كان حلم هذا الرجل دراسة الطب، لكن أحوال والديه المهاجرين من إيطاليا لم تسمح له بتحقيق هذا الحلم، الأمر الذي دفعه للعمل في محل لبيع الآلات مقابل أجر بلغ دولاراً وربع الدولار لكل ساعة عمل، ليقوم بعدها بفتح مطعم في عام 1965، ومن هنا بدأت قصة نجاحه.

افتتاح هذا المطعم لم يكن من تمويل ديلوكا بل من أحد أصدقاء العائلة الذي قدّم له شيكاً بقيمة 1000 دولار أميركي، وهنا كانت البداية التي أدت إلى افتتاح 32 مطعماً في الولايات المتحدة بعد 10 سنوات فقط من اطلاق هذا المشروع الذي لم يقف عند الولايات المتحدة الأميركية، بل وصل إلى خارجها وكانت البحرين أولى البلدان التي تم افتتاح فروع لـSubway فيها.

وتبلغ ثروة فريد ديلوكا في الوقت الراهن حوالي 2.7 ملياري دولار، لكن اللافت أنه لا يزال يعيش حياة عادية جداً، فهو يقود سيارة مرّ على صنعها العديد من السنوات، ويسكن في شقة عادية ذات غرفتين فقط، فهل يمكننا وضعه ضمن قائمة أبخل أغنياء العالم، أم أن مثل هذه الأمور هي سر نجاحه؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.