لاعبو إنكلترا يهددون بالانسحاب من تصفيات بطولة أوروبا!

حسام محمد | 10 تشرين الأول 2019 | 15:00

كشفت تقارير رياضية إلكترونية عالمية عن استعداد منتخب إنكلترا للانسحاب من المباراتين المقبلتين، أمام كل من منتخبي التشيك وبلغاريا، ضمن تصفيات بطولة أوروبا لكرة القدم عام 2020.

وبحسب التقارير، فإنّ المهاجم الإنكليزي تامي أبراهام أوضح أنّ منتخب بلاده سينسحب من المباراتين المقبلتين في حال تعرض لاعبيه إلى أي إساءة عنصرية، من جماهير خصميهما.

ومن المقرر أن يلعب منتخب إنكلترا مباراة في ضيافة منتخب التشيك يوم الجمعة 11 تشرين الأول، وأخرى في ضيافة منتخب بلغاريا يوم الاثنين 14 من الشهر ذاته، في ظل غياب الجماهير البلغارية عن الملعب بسبب عقوبة فرضت عليهم لإطلاقهم هتافات عنصرية في مباراتين جرت أحداثهما في حزيران الماضي

وقال أبراهام: "إذا حدث شيء لأي شخص من المجموعة فهذا يعني أنه حدث لنا جميعا. هاري كين (قائد المنتخب) قال لنا إذا لم نكن نشعر بالسعادة فإننا سنخرج جميعا من الملعب".

بدوره أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" عن ثلاث خطوات تصعيدية في حال وجود هتافات عنصرية تصل إلى إيقاف المباراة في حال عدم استجابة المشجعين للتحذير من الإذاعة الداخلية للملعب.

وكان "يوفا" قد فرض عقوبة على بلغاريا بإغلاق جزئي للمدرجات في الملعب الوطني بعد هتافات عنصرية من المشجعين خلال مباراتين في التصفيات الأوروبية أمام التشيك وكوسوفو في حزيران الماضي.

وتتصدر إنكلترا المجموعة برصيد 12 نقطة، حيث ستضمن التأهل إلى النهائيات في حين تمكنت من الفوز على التشيك صاحبة المركز الثاني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.