دواء صيني يهدد وجود الحمير حول العالم!

حسام محمد | 21 تشرين الثاني 2019 | 22:00

تناقلت الصحف العالمية، تقارير حديثة كشفت عن أنّ الحمير مهددة بالانقراض، بسبب ارتفاع وتيرة ذبحها في السنوات الأخيرة، للاستفادة من جلودها في تصنيع دواء صيني.

وبحسب التقارير فإنّ شركات صينية دوائية، تحتاج إلى 4.8 ملايين من جلود الحمير سنوياً، لاستخدامها في تصنيع عقار يدعى "ejiao"، يعالج بعض حالات الأرق والصداع والسعال.

وتطالب منظمات مهتمة بحقوق الحيوان، بإعادة النظر في أمر الاعتماد على جلود الحمير في الحصول على الجيلاتين المطلوب لتصنيع هذا العقار والبحث عن بدائل، في ظل تراجع أعداد حمير العالم بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة الماضية.

ووفقاً للإحصائيات التي نقلتها صحيفة "الغارديان" البريطانية، فإنّ أعداد الحمير تراجعت منذ عام 2007 بنسبة 28% في البرازيل، و 37% في بوتسوانا و53% في قيرغيزستان، حيث تتم سرقة الحمير من عدد كبير من دول العالم، ليتم نقلها في رحلات طويلة شاقة إلى الصين، لا يتوفر فيها الطعام الكافي ولا المياه اللازمة لإبقائها بحالة جيدة، مشيرة إلى أنّ 20% من تلك الحمير تموت أثناء تلك الرحلات غير المشروعة.

وتقوم الشركات الصينية بسرقة الحمير من دول عدة حول العالم، في سبيل سد احتياجاتها، خاصة أنّ الإحصائيات العالمية تشير إلى أنّ تراجع عدد الحمير في السنة بنسبة 72%.

من جهة أخرى ترى بعض المنظمات المختصة أنّه من الممكن سد حاجة الطلب الصيني على الحمير عير زيادة عدد مزارعها، إلّا أنّ الأمر قد يحتاج إلى 20 عاماً، كون الحمير من الحيوانات البطيئة للغاية في التكاثر والحمل وتحتاج إلى فترات طويلة حتى تصل إلى مرحلة النضج.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.