لأول مرة في سوريا... زراعة عظام جمجمة بالطباعة ثلاثية الأبعاد!

حسام محمد | 30 تشرين الثاني 2019 | 12:00

تمكّن فريق من الأطباء، في أحد مشافي العاصمة السورية دمشق، من إنجاح أول عملية زراعة عظميّة، باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد، إحدى أحدث التقنيات العالمية في هذا المجال.

وبحسب مصادر إعلامية محلية، فقد استطاع فريق من الأطباء، في مشفى "ابن النفيس" في دمشق، من إجراء عملية طبية ناجحة، قاموا من خلالها بتعويض جمجمة لمواطن سوري، كانت منقوصة بنسبة 40%، وذلك عبر طباعة الجزء الناقص من عظام جمجمته بوساطة الطابعة ثلاثية الأبعاد.

وقال الدكتور عيسى عوض رئيس قسم الجراحة العصبية في مشفى ابن النفيس، لوكالة "سانا" السورية: "الذي يميز هذه الطباعة أنها تعطي تناظر 100%، فهي بالنسبة للجسم عنصر مقبول وأكثر من ممتاز كمادة للتفاعل مع الجسم".

وأوضح عوض أن صعوبة العمل الجراحي تتمثل في ما أسماه "لحظة التسليخ"، قائلاً: "في لحظة التسليخ لا يوجد حامل دماغي للسحايا"، مشيراً إلى أن هذا الأمر من أكثر الأمور التي تشكّل ضغطاً على الجراحين بشكل عام".

وظهر المريض في الفيديو الذي نشرته الوكالة الإعلامية الرسمية السورية، وهو بحالة جيدة، بعد أيام قليلة على إجراء العملية، حيث تحدّث وتحرك بشكل طبيعي، في حين لم يتطرق التقرير إلى الأمر الذي تسبب بنقص 40% من عظام جمجمته.

وأصبحت الطباعة ثلاثية الأبعاد، أداة مهمة جداً في عالم الطب، في الآونة الأخيرة، لقدرتها على طباعة غضاريف المفاصل والشرايين والأوعية الدموية، لتعويضها لدى المصابين بإصابات بالغة أو بعض التشوهات الخلقية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.