أشهر الأفلام المصرية التي مُنعت من العرض

علي حمدان | 7 كانون الأول 2019 | 15:15

كثيرة هي الأفلام التي مُنعت من العرض في الوطن العربي وفي العالم أجمع، لأسباب سياسية أو دينية أو أخلاقية. وفي هذا المقال سنخص السينما المصرية في حديثنا وسنعرض لكم أشهر الأفلام التي مُنعت من العرض في تاريخ السينما المصرية.

حمام الملاطيلي 1973

يعود تاريخ اصدار هذا الفيلم الى عام 1973 وهو من اخراج صلاح أبو سيف وبطولة شمس البارودي ومحمد العربي، وتحكي قصة الفيلم علاقة حب بين أحمد الشاب الريفي القادم الى القاهرة، ونعيمة الفتاة التي تعمل بالدعارة. ومنع الفيلم من العرض بسبب كثرة المشاهد الجنسية فيه.

المذنبون 1975

هو ترجمة لقصة الأديب المصري نجيب محفوظ ومن بطولة سهير رمزي، حسين فهمي، عادل أدهم وعماد حمدي وغيرهم من النجوم. تدور قصة العمل حول التحقيقات التي تقوم بها المباحث لكشف ملابسات مقتل فنانة مشهورة في شقتها، عُرض هذا الفيلم في الصالات المصرية الّا أنه منع من العرض بأمر من الرئيس السادات شخصياً بحجة أنه يسيء لسمعة مصر. 

خمسة باب 1983

هو واحد من أشهر أفلام عادل امام ونادية الجندي، ويتناول قصة حي مليء بالدعارة في شوارع القاهرة القديمة، وشرطي يحاول مقاومة هذه الأمور لكنه يقع بحب وغرام احدى العاهرات. الفيلم مُنع من العرض لمدة 8 سنوات بسبب المشاهد الخادشة للحياء. لكنه أُعيد عرضه بعض أن كسب منتجه قضية رفعها لعرضه.

حلاوة روح 2014

هو واحد من أكثر الأفلام المصرية الحديثة اثارة للجدل، وهو من بطولة النجمة اللبنانية هيفاء وهبي، وتدور قصته حول سيدة جميلة تتعرض للتحرش والمضايقات في أحد الأحياء الشعبية المصرية. مُنع من العرض بتعليمات من رئيس الوزاء المصري حينها، لكن سُمح عرضه بموجب قرار قضائي صادر عن محكمة القضاء الإداري، وقد تصدر الفيلم بعد عودته شباك التذاكر لأسابيع عديدة في مصر والوطن العربي.

مسار جحا 1954

الفيلم من بطولة اسماعيل ياسين وكمال الشناوي، ويتناول قصة خيالية لمملكة يحكمها سلطان مغلوب على أمره من قبل القوات الأجنبية التي تسيطر فعلياً على البلد. مُنع الفيلم من العرض بحجة انه يسيء للملك المصري فاروق.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.