حادث مأسوي يودي بحياة مذيعة أميركية رياضية شهيرة!

حسام محمد | 31 كانون الأول 2019 | 16:14

في حادثة مأسوية لقيت المذيعة الرياضية الشهيرة كارلي ماكورد حتفها، بعد أن تحطمت طائرة صغيرة كانت تقلّها رفقة بخمسة أشخاص آخرين بينهم الطيار، إلى ولاية لويزيانا، من أجل حضور مباراة في بطولة الجامعات بكرة القدم الأميركية.

وفي التفاصيل فإنّ المراسلة الرياضية المحبوبة ذات الـ 30 عاماً كانت في الطريق إلى ولاية لويزيانا، إلّا أنّ عطلاً في الطائرة، أجبر الطيار على القيام بهبوط اضطراري لم يكن ناجحاً، الأمر الذي أدى إلى تحطمها بالكامل، حيث توفي خمسة أشخاص بينهم كارلي والطيار، بينما نجا شخص واحد فقط من الموت.

ووفقاً للتقارير فإنّ مسؤول في الشرطة، أوضح أنّ محققي هيئة الطيران الاتحادية يجرون تحقيقاً في أسباب الحادث، التي لا تزال مجهولة، في حين أشار إلى أنّ الطائرة تحطمت في ساحة انتظار سيارات مفتوحة ولم تصطدم بأي مبنى.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.