الأمازيغ يحتفلون برأس السنة 2972

جورج حداد | 11 كانون الثاني 2020 | 20:00

تاريخ اليوم هو 11/1/2020 في كل العالم تقريباً، لكن هذا التاريخ قديم جداً بالنسبة لجماعة الأمازيغ، الذين يعتبرون يوم 12/1 هو يوم الاحتفال برأس السنة الجديدة بالنسبة لهم والتي وصلت إلى عام 2970.

ويُعتبر يوم 12 كانون الثاني أو "12 أحف أوسغاس" هو أول شهر في التقويم الأمازيغي، ويوم الاحتفال بهذا العيد التاريخي بالنسبة للأمازيغ الذين يتمركزون بشكل كبير في منطقة شمال أفريقيا والمغرب العربي، والذين يعتبرون هذا اليوم مناسبة مهمة للحفاظ على تاريخهم وثقافتهم الأصلية.

حيث تتلاقى العائلات ويقدمون الهدايا لبعضهم البعض ويجلسون على مائدة الطعام لتناول الوجبات الأمازيغية التقليدية على رأسه الكوسكسي. وبات هذا العيد يوماً للاحتفال الرسمي في دول شمال أفريقيا على رأسها الجزائر والمغرب، اللتين بدأ  بالاعتراف بالهوية القومية للأمازيغ واعتبارها جزءاً لا يتجزأ من هذه الدول.

وقد اعتبرت الجزائر يوم رأس السنة الأمازيغية يوم عطلة رسمية مدفوع الأجر، وذلك في قرار اتخذ عام 2015. وهو الأمر عينه الذي وافقت عليه المغرب والتي أيضاً أصبحت تعتبر باللغة الأمازيغية كلغة رسمية في البلاد رفقة اللغة العربية، منذ العام 2011.

وذلك بعد نضال كبير من قبل الأمازيغ الذين يبلغ عددهم حوالي 32 مليون نسمة وتتوزع غالبيتهم في المغرب والجزائر وتونس، وموريتانيا، وبدرحة أقل في ليبيا، فيما يتواجد جزء بسيط منهم في مصر وجزر الكناري.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.