الصين تبني مستشفى بستة أيام... ونحن بين سليم سلام وجل الديب

صيحات | 26 كانون الثاني 2020 | 20:00

في 6 أيام... الصين تبني مستشفى تحوي ألف سرير للعلاج من كورونا، وأظهر مقطع فيديو عشرات الحفارات بموقع إنشاء المستشفى، الذي من المتوقّع أن يستقبل أولى حالات الإصابة بالفيروس القاتل يوم 3 شباط القادم. هكذا خبر لم يجذب انتباه اللبنانيين سوى المدة الزمنية لبناء مشفى بكامل تجهيزاته. ولبنان هذا البلد الذي تعدت انتفاضته المئة يوم، استذكر رواد التواصل الاجتماعي فيه مشاريع وبنى تحتية "خلصت الدنيا وما كانت  تخلص". 

نفق سليم سلام قد يكون النفق الأعلى كلفة في العالم من حيث البناء وأعمال الصيانة من حيث مساحته وطوله، ويشاركه في المدى الزمنية جسر جل الديب الذي تم الانتهاء من بنائه بـ "طلعان الروح". 

وما إن انتشر خبر المستشفى الصيني على منصات التواصل الاجتماعي حتى غرّد اللبنانيون محولين معاناتهم إلى ابتسامة كالعادة. فيما نشر البعض صور الجدران الاسمنتية التي طُوّق بها مجلس النواب والسرايا الحكومي "خوفاً من الشعب المنتفض".













إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.