اكتشاف سبب آخر لانتشار فيروس "كورونا"

صيحات | 7 شباط 2020 | 14:32

 توصل باحثون صينيون إلى أن حيوان البنغول والمعروف أيضا باسم آكل النمل الحرشفي، قد يكون سبباً لفيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 600 شخص فى الصين.

والبنغول هو حيوان من الثدييات يجري الاتجار به بطريقة غير مشروعة بسبب حراشيفه ولحمه، وذكرت جامعة جنوب الصين الزراعية التى قادت البحث في بيان على الإنترنت أن "هذا الاكتشاف الأخير سيكون ذا أهمية كبيرة للوقاية والسيطرة على منشأ الفيروس".

ومن جهة أخرى، أكّد الرئيس الصيني شي جينبينغ أنّ بلاده "قادرة تمامًا" على القضاء على فيروس كورونا المستجدّ، وأن اقتصاد الصين لن يتأثر بظهور هذا الفيروس القاتل.

Reuters Prapan Chankaew

 والبنغول هو مخلوق خجول بحجم الهرة، يتميز بجسده المغطى بحراشف تشبه حراشف السمك من الأنف حتى الذنب. وحينما يشعر هذا الحيوان بأنه مهدّد، فإنه يكوّر جسمه من أجل الحماية.

ويعد هذا الحيوان من الثدييات الصغيرة التي لا تتحرك إلا ليلا. وبالكاد تستطيع حديقة حيوان الحفاظ على أحد هذه الحيوانات على قيد الحياة. ومع ذلك، يأتي حيوان آكل النمل الحرشفي بعد الفيل ووحيد القرن باعتباره الحيوان الأكثر تهريبا بشكل غير قانوني في العالم.

وبحسب برنامج الأمم المتحدة للبيئة، خلص الباحثون الذين يجرون أبحاثا عن حيوان آكل النمل البنغولي في كانون الثاني/يناير 2017 في سنغافورة إلى أن الطلب المتزايد من الصين على حيوان آكل النمل البنغولي أدى إلى "انخفاضات كبيرة" في أعداده في جميع أنحاء كمبوديا وفيتنام ولاوس.

كما أفاد معهد الرصد العالمي: "لقد استخدم حيوان آكل النمل البنغولي في الطب الصيني التقليدي منذ آلاف السنين، ولكن تزايد عدد السكان وزيادة الثروة في جميع أنحاء الصين قد زاد الطلب عليه". "فأجنة حيوان آكل النمل البنغولي، حراشفه، ودمه تستخدم في الطب، وتعتبر لحومه شهية، ويتم بيع حيوان آكل النمل البنغولي المحشو كهدايا تذكارية".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.