قصيّ خولي يعترف: زوجتي... ولكن!

حسام محمد | 25 شباط 2020 | 17:59

ردّ النجم السوري قصيّ خولي، أخيراً، على الاتهامات التي وجّهتها له السيدة التونسية التي ادّعت أنّها زوجته، عبر فيديو ظهرت فيه وهي تبكي، كاشفة عن أنّه يعاملها بشكل سيّئ.

وأكّد خولي ادعاءات المغربية مديحة الحمداني، بأنّها زوجته وأمّ لابنه، لكنه رفض الكشف عن تفاصيل علاقته بها، والخوض في الاتهامات التي وجهتها له بسوء المعاملة لها ولابنهما.

واعتبر خولي في تصريحات لمجلة "زهرة الخليج" الإماراتية أنّ الموضوع "شخصي وخاص جداً"، قائلاً: "هذه السيدة زوجتي وأمّ ابني ولها كل الاحترام والتقدير، لكن لا أخوض في وسائل الإعلام بقضايا شخصية وخاصة".

وكانت مديحة الحمداني قد أثارت الرأي العالم عبر مواقع التواصل الاجتماعي بفيديو صوّرته في سيارتها من الولايات المتحدة الأميركية، حيث قالت فيه وهي تبكي بحرقة، إنها زوجة الممثل السوري قصي خولي، وإنّ له طفلاً منها لم يلقَ الاهتمام.

وهددت مديحة الحمداني بفضح خولي إذا ما أعاد التصريح بأنه "أبّ مثالي" كما قال خلال آخر لقاء تلفزيوني له، قائلة: "ممثل حتى في حياته الحقيقية وكان يكذب ويمثل دور الأب"، مؤكدة أنها تعاني الكثير من أجل توفير مصاريف ابنها خاصة أنها لا تملك عملاً لعدم حصولها على التراخيص الضرورية رغم أنها تحمل الجنسيّة الأميركية.

وكان قصيّ خولي قد ظهر في فيديو ترويجي لمشاركته في برنامج "دبي كروز"، الذي يبث على تلفزيون دبي، من تقديم الإعلامية ميساء المغربي، وهو يقول "انشالله ابني لا يبعد عن رمش عيني ثانية"، الأمر الذي يبدو بعد تصريحاته الأخيرة أنّه مجرد كلام لا يشابه الواقع نهائياً. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.