شاب يثير البلبلة بسجوده بين يدي فتاة في بلد عربي!

حسام محمد | 22 آذار 2020 | 16:00

استفزت صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي لشاب يسجد أمام فتاة، بالقرب من أحد المساجد السعودية، عدداً كبيراً من رواد "تويتر" السعوديين، الذين هاجموا كل من الشاب والفتاة بغضب شديد، مطالبين بمحاسبتهما.

وقالت التقارير المحلية السعودية أنّ الشرطة السعودية تمكنت بالفعل من القبض عليهما، إضافة إلى فتاة أخرى قامت بتصويرهما ونشر الصور على الانترنت، وإحالة الجميع إلى النيابة العامة، لاتخاذ الإجراءات المناسبة بحقهما، حيث وجهت إليهما تهمة الإساءة للشعائر الدينية.

وعلى الرغم من أنّ أحداً لم يتمكن من معرفة السبب الذي دفع الشاب إلى القيام بهذا الأمر، إلّا أنّ السعوديين اعتبروا هذه الحادثة، أمراً مستفزاً للمجتمع الإسلامي، كما أشار بعض رواد "تويتر" إلى أنّ قيام الشاب بهذا التصرف يعتبر شركاً بالله، الذي لا يجوز السجود لسواه، خاصة أنّ السجود كان يشبه إلى حد كبير السجود المفروض في الصلاة الإسلامية.

ووفقاً لبعض التقارير المحلية التي اهتمت بالقصة، فإنّ الفتاة التي ظهرت في الصور، والأخرى التي قامت بالتصوير تحملان الجنسية اليمنية، وهما في العقد الثاني من العمر، بينما لم تكشف عن جنسية الشاب الذي أوضحت أنّه في العقد الثالث.

وتناولت التقارير ذاتها صوراً أخرى لكل من الشاب والفتاة، في أماكن مغلقة وملابس غريبة بعضها فاضح، ما اعتبره البعض تأكيداً على أنّ الصور التي تم التقاطها كانت تهدف إلى الإساءة للإسلام والمجتمع الإسلامي.

ويعتبر المجتمع السعودي من أكثر المجتمعات العربية تحفظاً، ورفضاً لأي تصرف من شأنه أن يمس عاداته وتقاليده، بغض النظر عما إذا كان الأمر يتعلق بالدين الإسلامي، حيث يصبح الأمر حينها أكثر تعقيداً، يحاسب عليه القانون أشد العقوبات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.