أهمّ النصائح لتنظيف الملابس من الفيروسات بشكل صحيح

حسام محمد | 30 آذار 2020 | 13:00

تشير بعض الدراسات إلى أنّ فيروس "كوفيد – 19" وما يشابهه من فيروسات، يمكنها البقاء حية لمدة تصل إلى 3 أيام على أسطح البلاستيك والفولاذ، ما يعني أنّها قد تعلق على أزرار الملابس أو السحابات، الأمر الذي يجعل ملابسك خطيرة قادرة على نقل العدوى لك ببساطة.

وفي هذا تناولت بعض الصحف الإلكترونية العالمية، تقريراً كشف فيه عن أفضل الطرق في تنظيف الملابس، بحيث تقوم عملية التنظيف بالقضاء على جميع الفيروسات العالقة في أزرارها أو سحاباتها، أو أكسسواراتها مثلاً.

ووفقاً لتقرير نشرته "سكاي نيوز"، فإنّ الخبراء ينصحون بغسيل الملابس والمناشف وأغطية الفراش، في مياه شديدة السخونة، أما في حال كانت أقمشة بعض الملابس خفيفة ولا تتحمل درجة الحرارة المرتفعة، فإنهم ينصحون بتجنب ارتدائها في ظل انتشار فيروس كورونا.

القفّازات ضرورية

وأكّد التقرير على ضرورة ارتداء القفازات عند غسيل الملابس، والتخلص منها بعد الانتهاء بشكل مباشر، ثم غسل اليدين بالماء والصابون فور الانتهاء، لمدة لا تقل عن 20 ثانية.

وتقول مديرة برامج الصحة والسلامة في مكان العمل بجامعة كورنيل الأميركية نيلي براون: إن "تكرار غسيل الملابس يعتمد على الأماكن التي ارتديناها بها، فإذا كنا في الحجر المنزلي فلا داعي للغسل كثيراً، أما في حال كان الشخص يخرج من المنزل فمن الضروري الحرص على غسلها أكثر من مرة".

إياكم والتنفيض؟!

يحذر الخبراء أيضاً بحسب التقرير، من عملية "تنفيض" الملابس كما تجري العادة لدى بعض ربات المنازل قبل وضعها في الغسالة، لافتين إلى أن هذا قد يؤدي إلى نشر الفيروس في الهواء، وهو أمر خطير جداً.

إحذورا سلال الغسيل!

يؤكد الخبراء على ضرورة تنظيف وتطهير سلال الغسيل بعد الانتهاء من تنضيف محتوياتها، ويشيرون على سبيل المثال إلى إمكانية وضع أكياس يمكن التخلص منها داخل هذه السلال، ورميها عند الانتهاء، بينما ينصح الخبراء أيضاً بتخصيص سلة للملابس المتسخة وأخرى للنظيفة، لضمان عدم تعريض تلك الملابس للخطر بعد تنظيفها بشكل صحيح.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.