"كورونا" يصيب نمراً في إحدى حدائق الحيوان الأميركية!

حسام محمد | 6 نيسان 2020 | 20:00

على الرغم من أنّ دراسات علمية عدة كانت قد أكّدت أنّ فيروس "كورونا" في الغالب لن يصيب سوى الحيوانات التي كانت مضيفاً له في بداية تكوينه قبل وصوله إلى الإنسان، إلّا أنّ للواقع صورة أخرى وجب على العلماء أنّ يبحثوا في تفاصيلها بشكل أكثر دقة.

وكان العلماء كشفوا عن نتائج بعض الدراسات التي أشارت في بداية الأمر إلى أنّ فيروس "كوفيد-19" لا يصيب لا القطط ولا الكلاب، إلى أنّ تم تأكيد عدة حالات أصيبت بها القطط، ليتبيّن أنّ القطط تصاب بالعدوى وتتناقل الفيروس فيما بينها، كما أنّ الدراسات الحديثة لم تجزم فيما إذا كانت القطط قادرة على نقل الفيروس إلى الإنسان أم لا.

أمّا الأخطر، فقد كشفت وسائل إعلام عالمية عن إصابة أنثى نمر من الفصيلة الماليزية، تعيش في حديقة حيوانات "برونكس" في مدينة نيويورك الأميركية، بالفيروس الذي بات أكثر شهرة على مدى التاريخ.

وبحسب بيان صدر عن إدارة الحديقة، فقد تعرضت أنثى النمر المدعوة ناديا ذات الـ 4 سنوات، إلى اختبار الكشف عن الفيروس، بعد ظهور أعراض مرضية في جهازها التنفسي، وكانت نتيجة الاختبار إيجابية.

ووفقاً للتقارير فإنّ ناديا في الغالب التقطت العدوى من أحد العاملين في الحديقة، حيث كان أحد العمال الذي يعتني بالحيوانات هناك، قد أصيب بالفيروس دون أن تظهر عليه أي أعراض، علماً أنّ نيويورك أغلقت جميع حدائقها منذ الـ 13 من آذار، خوفاً من تزايد مخاطر تفشي وباء "كوفيد 19" أو "كورونا".

وأصبحت الولايات المتحدة في غضون أيام قليلة الدولة الأولى بعدد الإصابات، حيث تجاوز عدد المصابين فيها الـ 122 ألف حالة، بينما لا يزال العدد في ارتفاع يومي، أمام عجز الحكومة الأميركية عن اتخاذ أي إجراء يضبط معدل انتشار الفيروس في البلاد.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.