ما هي حقيقة إصابة ميسي؟

جورج حداد | 4 حزيران 2020 | 21:00

شائعات كثيرة انتشرت يوم أمس حول إصابة قائد فريق برشلونة الاسباني وأفضل لاعب في العالم ليونيل ميسي، والتي قالت إن البرغوت الأرجنتيني لن يكون متاحاً للعب مع فريقه في افتتاح مباريات الدوري الاسباني بعد العودة بسبب التوقف جراء فيروس كورونا. إلّا أن صحيفة "موندو ديبورتيفو" المقربة من النادي الكاتالوني نفت هذه الأخبار وقالت إن النجم ليونيل ميسي لا يعاني من أي إصابة ولا يوجد أي قلق في برشلونة بشأن صحته وإنه سيكون جاهزاً للعب حين عودة الدوري الإسباني.

الأخبار عن الإصابة أتت بعدما نقلت قناة TV9 خبراً عن إصابة عضلية للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بعد تدريبات يوم الثلاثاء، وأنه مرشح للغياب عن لقاء ريال مايوركا المقبل حال استئناف الدوري الإسباني. بدورها، قالت الموندو إنها أجرت اتصالات بمصادر في برشلونة أكدت لها أن النجم لا يعاني من إصابة، وأن غيابه عن التدريبات كان بسبب إجرائه تدريبات خاصة في صالة التدريب.

كما أكد المصدر من برشلونة أن لا علم للفريق بإجراء ميسي لفحوصات طبية. وأضافت الصحيفة أنها اتصلت بمحيط اللاعب وأكدوا لها أنه لا يعاني من أي مشاكل بدنية ولا إصابات عضلية وأنه جاهز لعودة الدوري الإسباني وسيكون حاضراً في لقاء العودة أمام ريال مايوركا. وأثار النجم الأرجنتيني القلق بعد غيابه عن التدريبات الجماعية للفريق يوم الثلاثاء، لكن تقارير إعلامية أكدت أنه كان يتلقى تدريبات خاصة في الصالة ليكون أكثر جاهزية لعودة الدوري الإسباني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.