ميزة جديدة للأخبار القديمة عبر فايسبوك

صيحات | 26 حزيران 2020 | 19:00

تتحضر شركة فايسبوك لإتاحة ميزة جديدة ومفيدة لتنظيم مشاركة المستخدمين للمحتوى، عبر تنبيه المستخدم بأن المادة المراد مشاركتها قديمة وتعود لشهور مضت.

 وسيظهر إشعار على واجهة المستخدم تشير إلى أن عمر الخبر المراد مشاركته قد تجازو الثلاثة أشهر؛ لتتيح له إعادة التفكير في ما إذا ما زال يود فعلاً مشاركته لارتباطه بالواقع أو التراجع في حال عدم ملاحظته تاريخ النشر وفقدانه بذلك الأهمية تبعاً للزمن.

وأكد نائب رئيس قسم القصص والأخبار في المنصة، جون هيغمان، أن الباحثين في الشركة قد لاحظوا على مدار الشهور الماضية مدى أهمية التأريخ الزمني للمواد والنصوص من حيث لعبها دوراً في التأثير على قرار قراءتها من عدمه.

وأضاف أن هذه المسألة أثارت قلق ناشري الأخبار، موضحاً أن مشاركة المستخدم لأخبار قديمة سواء كانت عن قصد أو لا، تسبب لغطاً لدى الجمهور المتابع باعتبار أن المشاركة تكون في الغالب للأخبار الأحدث وبالتالي الفرق الزمني بين النشر والمشاركة يمكن أن يسبب ارتباكاً وتشويشاً في فهم الصورة الحالية لقصة الخبر أو الموضوع المشارك.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.