كيف تميّز الصوص الذكر من الأنثى؟!

عمر الديماسي | 1 آب 2017 | 12:35

يفاجأ معظم الناس ممن يشترون الصيصان عندما  يكتشفون بأن مجمل أو كل ما اشتروه هو من الديكة، من دون أن تكسر دجاجة بحضورها هذا الاجماع. الأمر لم يجر بالمصادفة، فبائع الصيصان يبيع عن قصد "صوصاً" وليس "صوصة". فهو اشترى مجموعة من الصيصان الضعاف ممن لديهم حظوظ ضئيلة في الحياة، والشاري كان بمثابة الحانوتي الرحيم. 

أما كيف كيف نميّز الصوص الذكر من الإنثى، فالعملية بسيطة جداً. تقوم بها عاملات تعودن على تميز جنس الصوص بطريقة سريعة خلال مرور الفراخ من أمامهن، ويستكشفن ذلك من طريق الاطلاع على أجنحة الصيصان ليكشفن الديك من الدجاجة.

إذاً الأمر بسيط ويكون عبر التدقيق بجانح الصوص. واذا كان طول ريش الجناح متوازياً يكون المولود ذكراً، اما اذا كان هناك تفاوت بالطول ولاحظنا ريشا طويلا يفصل بينه ريش صغير، يكون ما بين ايدينا انثى. بينما يحمل آخرون الصوص من رقبته اذا سكن عن الحركة يكون ذكراً وعكس ذلك في حال نشطت حركته.

شائعات حول اكتشاف جنس الصوص دون جدوى

كثير ما يضحك الناس حين تسألهم عن جنس الصوص ويجيبوك:"إذا كان صوصاً فهذا يعني أنه ذكر، بينما إذا كان صوصة فهذا يعني أنه أنثى".هناك من يحمل الصوص بالمقلوب وينفخ في مؤخرته، بينما يبدي البعض معرفته عبر الحركة المسلكية للصوص. فإذا كان كثير الكلام والحركة كان بالتالي أنثى، وإذا كان خملا وقليل الحركة فإن مستقبل هذا الصوص في مجتمع الديكة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.