طفل صغير بين مجموعة من الكبار؟... هذه هي النتائج

لؤي ديب | 25 أيلول 2017 | 12:12

  الطفل بحاجة إلى رعاية وعناية دائمتين، وقد يصل الأمر إلى شخص مُتفرّغ له طوال الوقت. لكن ما هي المخاوف والأفعال التي قد يقوم بها الطفل و تُحوِّل حياة الأسرة إلى حضانة: 

عدم الوعي

قد يقوم بتصرفات يتسبب خلالها بالأذى لنفسه كالسقوط او الجرح او الحرق... الخ.

الأذى


قد يكسر لك شيئاً نفيساً في المنزل أو يرميه إلى الشارع.

البكاء

عادةً ما يبكي الأطفال في أوقات تشعر وكأنهم يريدون إزعاجك ليس إلا...

التطلُب "النق"

ستضيع بين رغباته من العطش إلى الجوع إلى النعس ولا تدري ماذا تُلبي.

تعلقه بأمه

 هذا الطفل لا يُقنعه كائناً من كان سوى والدته وهو يريدها معه مهما كان الظرف.

الإحراج

سيُحرِجُك صغيرك أمام أصدقائك وأقاربك وضيوفك من دون أن يشعر بما يفعل.

و أهم إنجازاته عندما يخرب سهرة لك أو مناسبة بدم بارد.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.