ما هو برج "لبنان" فلكياً؟

سناء منصور | 22 تشرين الثاني 2017 | 18:00

يحتفل اللبنانيون في 22 من تشرين الثاني بعيد الاستقلال... فقد استقل لبنان عن الانتداب اللبناني عام 1943 وهكذا تكوّنت الجمهورية اللبنانية.

أي أنّ عيد ميلاد الجمهورية اللبنانية في 22 تشرين الثاني 1943... ويوافق هذا اليوم بداية برج القوس ونهاية العقرب، أي يمكن القول إنّ برج لبنان هو من مواليد القوس.

فإن كان لبنان من الذين يؤمنون بالأبراج، هذا أبرز ما سيحصل سنة 2018!

أولاً، يدخل لبنان السنة بقوة بسبب وجود كوكب المشتري وهذا يعطيه اندفاعاً قوياً. وهذه السنة سنة مليئة بالمغامرات والأمور الجديدة، أي أنّ لا مكان للراحة أو الفراغ...

مبروك، سنة مليئة بالتغيير!

لدى برج القوس الوقت الكافي كي يدرس الأمور التي ستحدث تغييرات اجتماعية ومهنية... لذلك، نتمنى على جميع المعنيين أخذ هذه الأشهر الخمسة بحذر وجدّية...

نريد نتائج!

نهاية السنة ستكون وقت المثابرة للقوس... إنّه الوقت المناسب للعمل والتغيير، لأنّ الطاقة ستكون ايجابية مع انتقال جوبيتر إلى بيته الأساسي في القوس.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.