5 أجزاء من جسم الإنسان قد تختفي في المستقبل

جاد محيدلي | 19 كانون الأول 2017 | 17:05

في كتاب "أصل الإنسان" للعالم تشارلز داروين حدد ما يقارب 10 أجزاء من جسم الإنسان ووصفها بأنها "عديمة الجدوى" أو "غير مجدية تقريباً". وأعاد العلماء دراسة هذه الأجزاء، وأثارت بينهم اختلافاً في الآراء حول مدى أهميتها، واعتبر بعضهم أن عدم استخدامنا لهذه الأجزاء قد يؤدي الى اختفائها في المستقبل. 

في ما يأتي سنقدم لكم قائمة بأبرز هذه الأجزاء:

الشَّعر

شعر الرجل يساعد على عدم إظهار العرق على الثياب، كما أنه يجذب الكثير من النساء، لكن معظم الشعر الموجود على الجسد ليس له أي فائدة. 

عضلات الأذن الخارجية 

بعض الحيوانات كالارانب والكلاب يمكن أن تحرك آذانها بشكل مستقل بفضل هذه العضلات. ويمكن لبعض الناس أيضاً أن يحركوا آذانهم، لكن ذلك لا فائدة منه أبداً. 

عضلة المعصم 

هذه العضلة تمتد من الكوع الى المعصم، وهي مفقودة عند 11% من البشر اليوم. وتعتبر مهمة قليلاً للتسلق والتعلق بشيء فقط. 

حلمة صدر الرجل 

كل الرجال والنساء لديهم حلمات صدر منذ مرحلة نمو الجنين قبل أن يحدد جنسه، والرجال بالطبع لا يستطيعون الرضاغة وانتاج الحليب، وبالتالي يعتبر هذا الجزء قليل الأهمية أو عديمها. 

أصابع القدم 

وجد العلماء أن البشر قديماً كانوا يستخدمون التوازن على خط وسط القدم عند المشي، وعلى الرغم من اعتمادنا قليلاً على الاصابع للتوازن، لكن الدراسات تظهر أن مركز التوازن لدينا يتحول الى الداخل أكثر مع مرور الوقت، واذا استمر الأمر بهذا الاتجاه قد لا نحتاج مستقبلاً الى اصابع أقدامنا. 


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.