على رأسها إرضاء الزوجة .. 6 أسباب وراء زيادة وزن الرجال عقب الزواج

حمدي حجازي | 21 كانون الأول 2017 | 20:35

يعاني نسبة كبيرة من الرجال زيادة في الوزن خلال العام الأول من الزواج، حيث تراوح بين 4 كغم و 15 كغم. وبالتأكيد فإن زيادة الوزن من كبرى المشكلات التي تواجه الرجال عقب الزواج، بل وتمتد إلى النساء أيضا.

وقد أشارت الدراسات الطبية إلى وجود علاقة بين الزواج وزيادة وزن الرجال، كما أن هناك دوراً كبيراً للزوجة في الأمر. وطبقاً لآخر الدراسات، فإن أهم الأسباب التي تؤدي إلى زيادة وزن الرجال يمكن ذكرها على النحو الآتي:

إرضاء الزوجة

تحاول الزوجة في العام الأول من الزواج أن تبهر زوجها بالطعام الشهي الذي تستطيع طهيه، ما يدفع الرجل لتناول كميات إضافية من الطعام من أجل إرضائها.

قلة محاولات جذب الطرف الآخر

يسعى الرجل خلال فترة قبل الزواج إلى أن يكون الأكثر وسامة دائماً بين جميع الرجال، ولكن بعد الزواج فإن فتوراً طبيعياً يحدث نظرا لقلة محاولات الجذب من الطرف الآخر، فلا يهتم الزوج بالحفاظ على مظهره الرشيق.

كثرة الراحة

عقب الزواج يحاول الزوج والزوجة أخذ إجازة من الأنشطة المرهقة لتوفير الوقت والمجهود للوجود في المنزل، ما يترتب عليه أن معظم الرجال ينقطعون عن الذهاب إلى صالات الألعاب الرياضية.

الإحباط

يشعر معظم الرجال عقب فترة من الزواج بالإحباط بسبب تزايد المسؤوليات وتوديع حياة العزوبية، ما يصيبهم ببعض الإحباط، وعندها يبدأ الرجال في الغرق في الحزن.

أكل الكمية التي يأكلها الطرف الآخر

بالتأكيد يختلف مقدار الطاقة التي يحتاج إليها جسم كل شريك عن الآخر، ولذلك فإن تناول كميات الطعام نفسها لكل من الفردين سيؤدي بالتأكيد إلى زيادة وزن أحدهما.

زيادة كمية الطعام

دائما ما تكون السنة الأولى للزوج وزوجته ممتلئة بالسهرات والولائم عند الأصدقاء والأقارب، وهو ما يفسح المجال لتناول كميات كبيرة من الطعام على عكس ما كان يحدث قبل الزواج.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.