طلاب يكتشفون أن معلمهم ممثل في أفلام إباحية للمثليين

جاد محيدلي | 3 كانون الثاني 2018 | 13:00

في قصة غريبة وصادمة، اكتشف طلاب في إحدى الجامعات الإيطالية أن دكتور الرياضيات الذي يعلمهم كان نجم أفلام إباحية مخصصة للمثليين جنسياً.

وفي التفاصيل، الدكتور روجيرو فريدي، المعروف سابقاً بإسم كارلوس ماسي، يعلّم في جامعة "لا سابينزا" في روما، لكن حياته السابقة التي اكتشفها الطلاب أثارت جدلاً وبلبلة. وكان فريدي قد غادر موطنه الأصلي ايطاليا متوجهاً الى الولايات المتحدة الأميركية حيث عمل في مجال تمثيل الأفلام الإباحية للمثليين جنسياً، وتحول الى نجم كبير واكتسب شهرة واسعة.

وكشف الطلاب الماضي المثير للجدل لمعلم الرياضيات بعد انتشار فيديو له في موقع فيسبوك وهو يقوم بتحريك وثني عضلاته، ثم قام بعضهم بالبحث عن الصورة ووجدوا أن فريدي كان إسمه كارلوس ماسي وكان نجماً إباحياً.

المعلم لم ينف هذه المعلومات بل أعلن أنه لجأ الى تمثيل الأفلام الإباحية لكسب المزيد من المال وأكد أنه ليس غاضباً أو مستاء بسبب الكشف عن ماضيه. وأضاف: "بعض الطلاب قام بإعادة نبش صور عارية لي من المواقع لكن في الأصل الموضوع ليس سراً وكانت الفيديوات مكشوفة للجميع في الانترنت".

روجيرو دخل في عالم الأفلام الإباحية عبر العمل مع شركة "Colt Studios" بعد تعثره في العمل بمجال الهندسة في ايطاليا، وأوضح: "عرض علي أن أمثل فيلماً في أميركا، وقلت لم لا؟ هذه الوظيفة ستكسبني المال الذي أريده كما أنها تتضمن الكثير من التسلية".

وصرّح أنه عاد الى البلاد عام 2013 وحصل على درجة الماجيستير في الرياضيات وهندسة الكومبيوتر، كما أنه يعيش مع حبيبه الذي ارتبط معه منذ 11 عاماً، معلناً أن هذه الفضائح لم تؤثر على عمله في الجامعة أو تسبب له مشاكل.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.