10 أنوع من الأصدقاء تجدهم في جميع السهرات!

جاد محيدلي | 12 شباط 2018 | 12:30

يعتبر السهر في النوادي الليلية من اكثر الامور التي تهم الشباب، فيلجأون الى هذه الأماكن للرقص والاستماع إلى الموسيقى بالإضافة الى تناول المشروب. لكن هل فكرت يوماً اثناء السهر أن هناك أنواعاً عدة من الأصدقاء تصادفهم في جميع السهرات؟ 

في ما يأتي سنقدم لكم أبرز أنواع الأصدقاء الذين تصادفهم في جميع السهرات:

الهادئ

هذا النوع من الأصدقاء يبقى هادئاً كل السهرة، لا يتفاعل مع الجو ولا يرقص. يبقى جالساً في محله حتى يصل الى عاشر كأس من الكحول ويتحرك.

ولعانة

"لما تكون السهرة ولعانة ممنوع أنت تنطفي".. هذا النوع هو الأكثر حماساً ويبقى كل السهرة يصرخ ويغني.

المبتدئ

نوع خطير اجمالاً، يسكر بعد شرب كأس واحدة ولا تتوقع كيف تكون نهاية السهرة عنده.

الحساس

نوع ينتشر اجمالاً عند الفتيات، في نصف السهرة تتذكر كل مشاكل حياتها وتشتاق إلى حبيبها السابق ثم تبدأ بالبكاء. غالباً في النهاية تبقى تتصل بالـex وترسل له رسائل تندم عليها في اليوم الثاني.

الراقص

"فيفي عبده" السهرة. يبقى طوال الوقت وهو يرقص من دون توقف أو تعب.

الساعة

من أزعج أنواع الأصدقاء، يذكرك كل فترة أن الساعة تأخرت ويجب العودة الى المنزل.. "صارت الساعة 10"، "صارت الساعة 11"، "صارت الساعة 12".

العين البيضا

اجمالاً هم من الشباب، "يبصبص" على جميع الفتيات ويحاول كل السهرة التقرب منهن والرقص معهن للحصول على ارقامهن.. "دونجوان زمانه".

السكران

نوع "سئيل" اجمالاً، لا يستطيع التحكم بالشرب ودائماً يسكر في نهاية السهرة ويقوم بتصرفات محرجة أو "يستفرغ" في الحمام.

الاختفاء

هذا النوع لا تعلم أصلاً لما تسهر معه، يختفي في نصف السهرة ولا يبقى له أثر. قد تراه كل نصف ساعة فجأة عن طريق الصدفة.

الجنس

بعد شرب الكحول يتحول هذا الشخص ويصبح الجنس هو كل ما يفكر فيه. يختفي أحياناً في نصف السهرة ويعود بعد تحقيق مبتغاه..."نعيماً".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.