كيف تصبح الرقابة وسيلة للإباحية والنوايا السيئة؟

جاد محيدلي | 29 كانون الثاني 2018 | 12:08

تنتشر الكثير من الفيديوات في مواقع التواصل الاجتماعي التي تتضمن مواد إباحية أو أموراً جنسية أو حتى مشاهد قاسية كالقتل والدماء. وفرض الرقابة على هذه المحتويات يقضي بتشويش الصورة بهدف حماية الأطفال والمراهقين خاصة. لكن هل فكرت يوماً كيف ستكون النتيجة لو وضعنا "التشويش" على فيديوات عادية وليس إباحية؟ 

نؤكد لكم أن النتيجة ستكون سيئة ومضحكة في الوقت نفسه، لأن عقولنا ونوايانا السيئة ستترجم فوراً مقاطع الفيديو العادية الى أخرى إباحية وجنسية.





إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.