يرقصان في شوارع أبها السعودية... جدل وعقاب

جاد محيدلي | 3 شباط 2018 | 17:53

انتشر في مواقع التواصل الإجتماعي بالسعودية مقطع فيديو يُظهر شاباً وفتاة منقّبة وهما يرقصان في شارع عام بمدينة أبها على أنغام الموسيقى، مما أثار ضجة وغضباً وبلبلة لدى الشعب السعودي. وبدا الشخصان غير مهتمين بتاتاً بتجمّع الناس من حولهم وهم يقومون بتصوير هذه الحادثة التي لا تحصل إجمالاً في المملكة. 

الفيديو الذي أشعل مواقع التواصل الإجتماعي لم يمر مرور الكرام أيضاً على أرض الواقع، فطلب أمير منطقة عسير فيصل بن خالد من الجهات الأمنية القبض على "المتورطين" في المقطع المصور بشكل عاجل وإحالتهما على النيابة العامة لإتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم.


بالنسبة الى العالم الإفتراضي، فأشعلت هذه الرقصة موقع تويتر خاصة، حيث انتشر هاشتاغ #رقص_شارع_الفن_بابها الذي لقي تفاعلاً كبيراً. أما الآراء فانقسمت بين مؤيد لإتخاذ العقوبات بحق الشاب والفتاة بإعتبار أن تصرفهم يخالف آداب المجتمع السعودي وأعرافه وتقاليده، فيما عبّرت الآراء المعارضة عن رفضها لهذه الإجراءات إنطلاقاً من مبدأ حرية التصرف من دون إيذاء أي شخص، وبخاصة أنه في الفترة الأخيرة حصلت حفلات غنائية راقصة عدة في المملكة العربية السعودية. 

أين الرجولة؟


"تصرّف لا يمثل أهل ابها" 


غضّوا الطرف وكل واحد بحاله 


فيديو من التاريخ 


"عقوبة سوء استخدام الفرح" 


"هل هذه هي الحرية؟" 


هل يحق للأميركيات الرقص فقط؟ 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.