فيلم هندي يستفز المسلمين ويحظر في ماليزيا!

حسام محمد | 5 شباط 2018 | 14:27

أثار الفيلم الهندي "بادمافات" جدلاً واسعاً في الأوساط الهندية المسلمة بسبب الاعتراض على ما اعتبروه تجسيداً سلبياً لشخصية حاكم مسلم. وتسبب الفيلم في احتجاجات بالهند بعد اتهام المنتقدين للفيلم المخرج سانجاي ليلا بانسالي بتشويه التاريخ من خلال تصوير الحاكم المسلم على أنه "عشيق" للملكة بادمافاتي التي هي من قبيلة محاربين هندوسية تدعى راجبوت.

إلا أن المحكمة العليا بالهند سمحت بعرض الفيلم في أرجاء البلد رغم تحركات مناهضة محتجة طالبت بحظره في ولايتين.

لماليزيا حسابات أخرى

سلطات ماليزيا التي يغلب على سكانها المسلمون، رفضت طريقة تصوير شخصية السلطان علاء الدين الخلجي بهذه الطريقة وحظرت الفيلم. وأوضحت السلطات في بيان أن شخصية هذا الحاكم صورت في الفيلم على أنها شخصية سلطان متغطرس وقاس وعديم الإنسانية ومخادع يتصف بكل أوجه التحايل، إضافة إلى أنه خائن وشخص لا يتبع التعاليم الإسلامية بالكامل. 

وبينت أن مجلس الرقابة على الأفلام بماليزيا التي يسكنها أكثر من مليوني هندي، أصدر قراراً بمنع الفيلم من العرض في البلاد. وكانت ماليزيا منعت سابقاً عرض أفلام من هوليوود لاعتبارها لا تراعي الدين مثل "ذا برنس أوف إيجيبت" أو "أمير مصر" عام 1998 الذي جسد قصة النبي موسى من الكتاب المقدس وفيلم "بايب" الذي كانت الشخصية الرئيسية فيه خنزيراً.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.