بالفيديو: باكستانية تتعرض لتحرش جماعي في تجمع سياسي!

حسام محمد | 1 آذار 2018 | 12:00

تناقلت وسائل إعلامية عدة، فيديو لامرأة تعرضت لتحرش جنسي جماعي ضمن تجمّع سياسي باكستاني. وقالت وسائل الإعلام أن الامرأة عضو بالجناح النسائي للحزب الحاكم الباكستاني، والذي هو (الرابطة الإسلامية - جناح نواز شريف) موضحين أنّها تعرضت لتحرش من العشرات الذي كانوا ضمن تجمّع سياسي جمعهم بها. 

وقالت الضحية لوسائل إعلام باكستانية عقب إنقاذها من واقعة التحرش: "أتيت إلى هنا لدعم الحزب، ولكن المعاملة التي تلقيتها مخزية". ورجحت المرأة أن الذين أساؤوا التصرف ضدها ليسوا من أعضاء الحزب الحاكم، موضحة أنهم ليسوا من هذا النوع. 

وحدثت الوقعة عندما اقتحم رجال مكان تجمع النساء، بعد أن ألقى رئيس وزراء البنجاب شهباز شريف كلمته، وشرعوا في الهجوم على المشاركات والتحرّش بهن واستخدموا لغة مسيئة. وفور تعرض المرأة للتحرش، تدخلت نساء أخريات ورجال لإنقاذها واستخدموا العصي لضرب المتحرشين، واستطاعوا إبعاد الضحية عنهم. 

القضية بين يدي العدالة

وطالبت "مريم نواز شريف"، ابنة رئيس وزراء باكستان المقال نواز شريف، رئيس وزراء ولاية البنجاب بالتحقيق في الواقعة. واستجاب وزير العدل في ولاية البنجاب رانا صنع الله، مؤكداً أن المتورطين في التحرش سيتم تحديد هوياتهم من مقطع الفيديو، وسيخضعون للعقاب وفقاً للقانون. 

وأعرب المتحدث باسم حكومة البنجاب عن أسفه للواقعة، مؤكداً ضرورة اتخاذ إجراءات لحماية النساء خلال التجمعات السياسية، وتعهّد بمحاكمة المتورطين في واقعة التحرش.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.