العلم ينصحك بألّا ترتبطي بالشاب الوسيم!

غوى أبي حيدر | 1 آذار 2018 | 09:00

توصلت دراسة أجرتها جامعة ولاية فلوريدا، أنّ الرجل الوسيم هو مصدر للتعاسة وليس كما نظن!

ففي دراسة على 113 ثنائياً قُسّم إلى مجموعتين؛ مجموعة للنساء الأجمل من الرجال ومجموعة للرجال الأكثر وسامةً من الزوجات.، تم التوصل إلى هذه النتيجة التي قد لا نتوقعها! فماذا يجري حقاً؟

الرجل الوسيم مصدر للتعاسة والمشاكل النفسية!

قد نظن أن قضاء الوقت مع شاب وسيم سيجعل أيامك  أفضل، فالجمال نعمة علينا أن نقدرها طبعاً وأن نتمعن بها كي نشبع منها! هذا هو التفكير الرائج طبعاً... لكن تبين أنّ الشريك الوسيم يجعل المرأة تفقد ثقتها بنفسها حيث إنّها ستشعر وكأنّها مجبورة على الاهتمام بمظهرها كي تتساوى معه جمالاً. هذا الهوس بالشكل سيجعلها مصابة بمشاكل نفسية خطيرة تؤثر عليها بطريقة مباشرة وغير مباشرة. 

وقد أظهرت النتائج أنّ الرجل لا يكترث إن كانت زوجته أجمل منه، بل هذه صفة تغلب على المرأة فقط. 

الرجل الوسيم نذل؟

دائماً نعتقد أنّ الرجل الوسيم نذل لأنّه اعتاد الدلع المفرط من الفتيات واهتمامهن به. هذا صحيح! فالرجل الوسيم حقاً "نسونجي"!! كيف؟

بحسب الدراسات، قرار ممارسة الجنس يأتي من المرأة لا العكس، ولهذا المرأة هي التي تبحث عن شريك وليس الرجل وذلك لأنّ قرار الرفض بيدها. بديهياً، ستبحث المرأة عن الرجل الجذاب أو الوسيم وهكذا سيحظى بفرص أكثرما يجعله "نسونجي" دائماً. بالإضافة إلى هذا، الرجل الوسيم سيكون مناسباً فقط للعلاقات العابرة وليس العلاقات الجدية إذ إنّ دراسات أخرى أثبتت أن الرجل الجذاب يخون زوجته أكثر من الرجل العادي!

عزيزتي! القرار بيدك!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.