7 علامات تؤشر إلى وجودك مع الشريك المناسب

حسام محمد | 3 آذار 2018 | 17:00

إنّه لقرار يمكن تصنيفه على أنّه القرار الأهم والأصعب في حياتك، ألا وهو اختيار الشريك المناسب الذي سيكمل مشوار الحياة معك حتى النهاية. لذا سنستعرض معاً عدداً من العلامات التي أوضحها عدد من الخبراء لصحيفة "الإنديبندنت" البريطانية، والتي تكشف لك عما إذا كنت مع الشخص المناسب.

1- لا يعيق نجاحك

أي أن يكون هذا الشخص متحمساً لنجاحك وأهدافك في الحياة، حيث إنه إذا كانت علاقتك به غير صحية، فستجده يسعى إلى تخريب حياتك ولو عن دون قصد.

  2- لا يريد تغييرك 

عليك أن تنظر ما إذا كان هذا الشخص يريد أن يغيرك بأي شكل من الأشكال، ولا يتقبلك كما أنت، وإذا وجدته كذلك فاعلم أنك مع شخص لن يعاملك بشكل صحيح.

  3- اجتياز الاختبار 

إذا كنت مع شريكك في أحد المطاعم أو الأماكن العامة على سبيل المثال، فهل تنظر حولك لمعرفة الأشخاص الذين قد يرونكما معاً؟ أم أنك تريد أن يراك الجميع معه، فإذا كانت إجابتك هي الأخيرة فمعناها أنك تجاوزت الاختبار، أما إذا كانت إجابتك هي الخيار الأول إذا فقد حان الوقت لاتخاذ قرار حول ما إذا كان بقاؤك مع هذه الشخص هو الخيار الأفضل.

4- مناسب لحياتك

عليك أن تسأل نفسك عما إذا كانت هناك مصالح متبادلة بينك وبين شريكك، وعما إذا كنت على استعداد للعيش معه جنبا إلى جنب، والحصول على علاقات مع أصدقائه وأسرته، وإذا كانت إجابتك بنعم فأنت على الطريق الصحيح معه.

  5- يستمع إليك 

من أهم العلامات التي تؤكد أنك تسير على الطريق الصحيح وأنت مع الشريك، هو أن يظهر اهتماما حقيقيا بك ويستمع إليك عندما تتحدث، كما يتذكر الأشياء التي سبق وأخبرته بها عن نفسك.

أما إذا كان شريكك يحتكر المحادثة لنفسه ولا يسألك عن نفسك وعن يومك، فهذا دليل واضح على أنك ليس لك أهمية في حياته، وهذا في بداية العلاقة، إذا فمن المرجح أن يقل اهتمامه أكثر في وقت لاحق.

6- يربط سعادته بسعادتك 


علاقة الأزواج الذين يعملون على سعادة بعضهم البعض تكون أكثر سعادة من علاقة الأشخاص الذين يسعون إلى تحقيق مصالحهم الشخصية.

7- يكون راحة لك عندما تكون حزيناً 

ومن العلامات الرئيسية التي تخبرك أنك تسير على الطريق الصحيح مع شريك حياتك هي كيفية معاملته لك عندما تكون حزينا، وعندما تمر بيوم سيء، فهل ينتبه لك؟، وهل يعطيك اهتمامه؟، وهل يعلم الوقت الذي لا تحتاج فيه سوى لعناق فقط، قد يكون الأمر بسيطا ولكنه أمر مهم جدا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.