بالصور: فتاة تفقد 60 كيلوغراماً في 12 شهراً

حمدي حجازي | 14 آذار 2018 | 13:00

قدمت فتاة أوسترالية نموذجاً فريداً في التحدي والإرادة، بعدما قامت بنظام غذائي قاس لمدة 12 شهراً، من أجل فقدان 60 كيلو غراماً من وزنها، أي ما يعادل نصف وزنها تقريبا.

فحسبما ذكرت جريدة "الدايلي ميل" البريطانية، فإن جوزي ديغراند، البالغة من العمر 17 عاماً من هيرفي باي - كوينزلاند، كانت تحلم بارتداء ثوب رائع في حفل تخرجها في المدرسة.

ولكن وزنها الذي وصل إلى 120 كيلو غراماً منذ عام تقريباً، جعلها على يقين من أنها لن تستطيع ارتداء الثوب الذي تحلم به، ولذلك قررت الخضوع لنظام غذائي قاسٍ في تحدٍّ صعب.

وفاجأت جوزي أصدقاءها بارتدائها ثوباً أحمر اللون، يظهر على جسدها الممشوق، حيث انتهت الدراسة منذ نحو 6 أشهر، قبل أن يتم إجراء حفل التخرج.

وتقول: "لا أريد أن ألمس قطعة واحدة من الشوكولاتة مرة أخرى في حياتي، العيش بأسلوب حياة صحي هو أفضل قرار اتخذته على الإطلاق، وأنا فخورة بذلك".

وتابعت بأنها رغم فقدان نصف وزنها إلا أنها لا تزال مستمرة في تقليل السكريات للحد الأدنى، بل وتذهب أيضاً إلى صالة الألعاب الرياضية من 3 إلى 4 مرات أسبوعياً.

وتتابع: "آكل الكثير من اللحوم والخضروات والسلطة في الوقت الراهن. كما أتناول ثلاث قطع من الفاكهة في الأسبوع، والآن أستطيع أن اتناول قطعة صغيرة من الجبن، والبطاطا التي تحتوي على الكربوهيدرات".

ونشرت جوزي صوراً لها قبل وبعد فقدان هذا الكم الهائل من الكيلوغرامات، وأظهرت الفارق الشاسع في شكل جسدها.

أما عن شعورها ليلة حفل تخرجها وارتدائها الثوب التي كانت تحلم به فقالت "كانت ليلة خاصة جداً.. شعرت وكأنني أسير على السجادة الحمراء.. أصدقائي كانوا فخورين جدا بي.. وإحداهم قالت لي إنني ألهمها لفقدان وزنها أيضا".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.