لهذا.. نشعر بالنعاس في اجتماعات العمل

مروة فتحي | 16 نيسان 2018 | 11:00

هناك عدد كبير من الأشخاص لا يتمكنون من مقاومة النوم خاصة في اجتماعات العمل على الرغم من مناقشة أمور جادة... خبيرة الصحة النفسية إنجي علي تؤكد أن الأمر له تفسير علمي مفاده:

غياب الضغوط

 توافر بيئة آمنة وغير مضغوطة خلال الاجتماع يعمل على تهيئة الأفراد للنوم حيث تؤدى هذه البيئة إلى هدوء العقل، ما يجعله مهيأً للنوم.

الرتابة

 رتابة الحديث، وعدم مناقشة أمور مثيرة للاهتمام، يجعلان الأفراد يرغبون في النوم خلال اجتماعات العمل.

الطاقة

 أثبتت الدراسات الطبية أن النوم خلال اجتماعات العمل يعتبر انعكاساً لمستويات طاقة الشخص الإجمالية ولا علاقة له بانعدام الاهتمام بما تتم مناقشته.

الإجهاد

 بعض الأفراد يكونون مجهدين ويحتاجون إلى الراحة، ولذلك يكونون أقل انتباها ويسمحون للنوم بالتغلب عليهم.

السهر

 هناك عدد كبير من الأفراد عندما يعلمون أن لديهم اجتماعاً لا ينامون ويواصلون لليوم التالي من أجل حضور الاجتماع وهذا يعمل على شعورهم بالنعاس خلاله.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.