أسباب مروّعة تدفعك لغسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها

حمدي حجازي | 14 نيسان 2018 | 17:00

على الرغم مما يبدو أننا نشتري ملابس جديدة عند التسوّق، إلا أن هذه الملابس ليست جديدة في الواقع، لأنها جُربت من قبل العشرات من الأشخاص، تاركين وراءهم جراثيم مثيرة للاشمئزاز.

ووفقا لما ذكره موقع جريدة "الدايلي ميل" فقد كشف الخبراء عن وجود طن من البكتيريا على الملابس الجديدة يمكن أن تؤدي إلى العدوى. وعلى الرغم من أن خطر احتمال الإصابة بعدوى من الملابس الموبوءة بالجراثيم منخفض، لكن فرص إصابتنا بتلك الفيروسات موجودة.

ومن أجل الوصول إلى نتائج دقيقة، اختبر الدكتور فيليب تيرنو، أستاذ علم الأحياء الدقيقة وعلم الأمراض في جامعة نيويورك 14 قطعة مختلفة من الملابس من القمصان إلى البنطلونات وملابس السباحة. 

وفوجئ فيليب بالكم الهائل من الجراثيم المثيرة للاشمئزاز على كل قطعة تم اختبارها، فعلى قميص أسود وجد إفرازات الجهاز التنفسي، ونباتات الجلد وبعض النباتات البرازية،  وعلى سترة عثر على براز ونباتات جلدية وإفرازات تنفسية، خاصة في الإبط وعلى مقربة من الأرداف". وكان الاكتشاف الأكثر إثارة للقلق والدهشة نتائج اختبار بلوزة الحرير، حينما وجد كائنات مهبلية وفطريات والمزيد من الجراثيم البرازية.

وينصح فيليب بضرورة ارتداء ملابس داخلية تغطي الجسم قبل ارتداء أي ملابس جديدة داخل المحال التجارية، بالإضافة إلى غسل اليدين جيداً مباشرة عقب التسوق، تفادياً لحدوث أي عدوى.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.