أغنية لبنانية نادرة...مذكور فيها أكثر من 100 قرية ومدينة لبنانية

عمر الديماسي | 16 نيسان 2018 | 18:11

كانت الصداقة والعلاقة الطيبة هي الرابط الأساسي الذي يجمع شعراء الزجل في لبنان وخاصة نجوم العصر الذهبي الممتد منذ اربعينات القرن الماضي حتى اواخر الثمانينات. أسماء كثيرة تصدّرت الساحة وأغنت الاذاعة اللبنانية بالأعمال الفنية وغنى لها كبار المطربين والمطربات من كل أرجاء العالم العربي ولم يقتصر الأمر على لبنان. تشهد قرى لبنان على حفلات الزجل التي لم تستثن أي بقعة لبنانية قبل اندلاع الحرب الأهلية وتقطيع أوصال البلاد.

العملاق وديع الصافي

وعلى الرغم من انقسام الشعراء في جوقات الزجلية لكن هذا الأمر لم ينعكس على طبيعة العلاقة بينهم كعلاقة الشاعر أسعد سابا مؤسس عصبة الشعر اللبناني بصديقه أحد مؤسسي جوقة الرابطة العاملية عبدالمنعم فقيه.وخلال لقاء مشترك بينهما عام 1961 اطلع الشاعر سابا صديقه على قصيدته "جايين يا أهل يا أرز الجبل"، تمنى فقيه على صديقه ان يكون الشطر الثاني في المقدمة "اشتقنا لجبل صافي لجبل صنين" ولكن ابن نيحا العملاق وديع الصافي كان قد بدأ مسبقاً في تلحين القصيدة لغنائها. 

الشاعر عبدالمنعم فقيه

أحب أبن قرية عين قانا الجنوبية الشاعر عبد المنعم فقيه أن يدخل في منافسة مع صديقه أسعد سابا ليوثق قرى "جبل صافي" إلى جانب بقية القرى والمدن اللبنانية فخط بيده قصيدة "اشتقنا عا جباع وجزين" التي غنتها فيما بعد المطربة سامية كنعان ولحنها المحلن وعازف الناي الشهير محمود عجروش.

المطربة سامية كنعان وصورة لألبومها "امنت بالله".

ولكن الظروف عاكست هذه الاغنية واختفت من أرشيف الاذاعات اللبنانية حتى باتت مفقودة بالكامل وشاءت الظروف أن نستحصل بالصدفة على نسخة منها نجت من الحرب الأهلية اللبنانية. 

ذكر فقيه في أغنيته ما يقارب 115 قرية ومنطقة لبنانية وتجول فيها بين سهول لبنان وجباله وشماله وجنوبه، وكانت الأغنية بمثابة اكتمال للصورة التي رسمها الشاعر أسعد سابا في قصيدة "جايين يا أهل الجبل".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.