دراسة تكشف تأثير الفاكهة والوجبات السريعة على حدوث الحمل

حمدي حجازي | 6 أيار 2018 | 14:00

يعتقد بعض الأزواج بشكل خاطئ، أنه ينبغي تجنب تناول الفاكهة عند محاولتهم حدوث حمل أملا في إنجاب الأطفال حسبما يشير بعض اختصاصيي التغذية.  ولكن دراسة حديثة نشرها موقع جريدة الإنديبندنت البريطانية، كشفت عن أن تجنب تناول الفاكهة، أو تناول الكثير من الوجبات السريعة، يضر بفرص حدوث الحمل لدى الفتيات، حيث وجد باحثون أوستراليون أن النساء اللواتي تناولن أقل من ثلاث قطع من الفاكهة في الشهر استغرقن وقتا أطول بمقدار النصف تقريبا لحدوث الحمل عن النساء اللواتي تناولن الثمار ثلاث مرات أو أكثر في الشهر.

كما وجدت الدراسة، أن النساء اللواتي نادرا ما يأكلن وجبات سريعة يحملن في مدة زمنية أقل شهرا من اللواتي يتناولن الوجبات السريعة أربع مرات في الأسبوع أو أكثر.

أما تناول الخضار والأسماك، فقد أكدت الدراسة أنه لا يؤثر بأي شكل من الأشكال على فرص حدوث الحمل. وقد تم نشر الدراسة في مجلة Human Reproduction ، وأجريت على 5598 امرأة من المملكة المتحدة وايرلندا واوستراليا ونيوزيلندا ولم يكن لديهن طفل من قبل.

وعندما نظر الباحثون في تأثير النظام الغذائي على العقم، وجدوا أنه في النساء اللواتي يتناولن الفاكهة بصورة نادرة زاد خطر العقم من 8 في المائة إلى 12 في المائة ، وفي أولئك اللواتي تناولن الوجبات السريعة أربع مرات أو أكثر في الأسبوع زاد خطر العقم من 8 في المائة إلى 16 في المائة.

وتقول البروفيسورة كلير روبرتس من جامعة أديلايد ، التي قادت الدراسة: "تظهر هذه النتائج أن تناول نظام غذائي جيد النوعية يشمل الفاكهة وتقليل استهلاك الوجبات السريعة يحسن الخصوبة ويقلل من الوقت الذي يستغرقه الحمل".

وتؤكد الدراسة أن تناول الفاكهة ليس فقط آمناً، ولكنه مفيد لمعظم النساء لتحسين الخصوبة عندهن.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.