في السعودية... عاد من الموت لتجديد رخصة قيادته!

جورج حداد | 8 أيار 2018 | 09:00

في حادثة مضحكة محزنة بعض الشيء، حيث لم نعهد سماع أمور مشابهة لها في المملكة العربية السعودية، اكتشف المواطن "عامر الشهري" أنه متوفى على سجلات دائرة المرور في مدينة جدة.


هذه المسألة اكتشفها الشهري خلال متابعته معاملات تخص سيارته ودفع محاضر قديمة كانت قد سجلت عليه ليكتشف بأنه متوفى! 

 وبحسب موقع "عاجل" السعودي، فإن الشهري اضطر لإحضار ما يثبت أنه على قيد الحياة، حتى يتمكن من تجديد رخصة القيادة، وإتمام خدمات مرورية بمنطقة جدة. هذه المسألة حصلت معه عندما قرر تسديد مخالفاته المرورية كي يتمكن من تجديد رخصة القيادة ونقل ملكية مركبة. ويوضح أنه توجه إلى مدرسة القيادة بجدة، حيث أفاده المسؤولون هناك بضرورة مراجعة إدارة مرور جدة لوجود مخالفة محجوبة تستوجب حضوره.

وتابع المواطن حديثه بالقول :"بالفعل توجهت إلى مرور الصحافة الأحد الموافق 18 مارس 2018، وحين وصلت لاحظت الدهشة ترتسم على وجوه رجال المرور الذين بدأوا بفحص المعلومات والتأكد من مطابقتها لهويتي الوطنية. ليتفاجأ الشهري بسؤال أحد الموظفين الغريب جداً حيث سأله: "هل أنت متأكد أنك ذات الشخص الموجودة صورته وبياناته في الهوية الوطنية"؟ لتأتي إجابته "بنعم". ويكمل الشهري أن رجل المرور أبلغه أن المعلومات المسجلة في نظام المرور تفيد أنه متوفى، مؤكدًا أن كل محاولاته بإثبات عكس ذلك لم تنجح وقتها.

وأضاف: "لم تفلح كل محاولاتي بإقناعه أنني حي أرزق"، مشيرًا إلى أنهم طالبوه بإحضار ما يثبت ذلك عن طريق الأحوال المدنية التي صادقت على صحة كلامه ببيان رسمي سلمه لإدارة مرور جدة، ليضيف: "بعدها قامت إدارة مرور محافظة جدة بمخاطبة الإدارة العامة في الرياض لتصحيح بياناتي إلا أنها لم تُستكمل حتى الآن". وأكد الشهري أن حسابه في تطبيق أبشر يعمل ولم يتم إيقافه كما هو المعمول به عند وفاة صاحبه، مطالبًا المسؤولين بتعديل وضعه حتى يتمكن من الاستفادة من تجديد رخصته ونقل مركبته.

وللاطلاع أكثر على تفاصيل هذه الحادثة والمقابلة مع صحيفة "عاجل" اليكم أبرز ما جاء فيها:

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.