منع رجل من دخول ملهى ليلي بسبب مكياجه

حمدي حجازي | 15 أيار 2018 | 16:40

قد يمنع حراس الملهى الليلي أحد الأشخاص من الدخول لأسباب عدة، ولكن ربما هي المرة الأولى التي يكون فيها المكياج هو المتسبب الرئيسي في الأمر. فحسبما ذكر موقع صحيفة "الإنديبندنت" البريطانية، فقد تم منع رجل من دخول ملهى ليلي بعدما أخبره الحراس أن عليه إزالة مساحيق الوجه التي استخدمها، كي يبدو في هيئة الرجال.

ويروي بوبي رودريغيز أنه توجه إلى نادي ويسكي ريفر لمثليي الجنس في كوربوس كريستي، واضعاً أحمر الشفاه ورموشاً اصطناعية على عينيه، إلا أنه عندما وصل إلى البوابة الخاصة بالملهى ألقى حارس الأمن نظرة على بطاقة هويته قبل أن يرفض السماح له بالدخول.

وقال الحارس: "لا يمكنك الدخول لأنك تضع "مكياجاً"، ولدينا قاعدة هنا تقول إن الرجال يجب أن يظهروا بمظهر رجالي". واضطر رودريغيز  إلى العودة لسيارته مرة أخرى، لنزع الرموش الاصطناعية، ومحو أحمر الشفاه.


ومن ناحيتها نفت أنجيلا بلهم، مالكة الملهى أن يكون هناك أي إساءة قام بها الحارس، مؤكدة أن هناك قواعد تم وضعها بشأن زي النساء والرجال داخل الملهى لا بدّ من احترامها. وقد تعاطف الآلاف مع رودريغيز عبر صفحات السوشيل ميديا بمجرد أن سرد قصته، حتى إن بعضهم كتب "انتابني حرفياً شعور بالبكاء عندما قرأت ما فعله هؤلاء الجهلاء".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.