دراسة: معدلات انتحار الأطفال السود ضعف البيض منهم

حمدي حجازي | 28 أيار 2018 | 13:00

كشفت دراسة حديثة أن معدلات الانتحار لدى الأطفال السود الذين تراوح أعمارهم بين 5 و12 سنة هي ضعف معدلات الانتحار لدى الأطفال البيض في الفئة العمرية عينها. وحسبما ذكر موقع جريدة "الإنديبندنت" البريطانية، فإن معدلات الانتحار عادة أعلى بين أصحاب البشرة البيضاء مقارنة باللون الأسود. ولكن دراسة جديدة من قبل JAMA طب الأطفال تظهر أن الفوارق مرتبطة بالعمر.

حيث أظهرت البيانات التي تم جمعها بين عامي 2001 و 2015 أن معدلات الانتحار انخفضت بنسبة 42 في المئة بين الشباب السود في الفئة العمرية من 15 إلى 17 سنة، ومع ذلك، من سن 5-12، كان الأطفال السود أكثر عرضة مرتين لفقدان حياتهم.

ويقول مدير مركز منع الانتحار وبحوثه في موقع Nationwide Children والمؤلف الرئيسي للدراسة، جيف بريدج، "تقدم نتائجنا دليلاً إضافياً على وجود تفاوت عرقي كبير في العمر بالنسبة لمعدلات الانتحار في مرحلة الطفولة، ودحض الاعتقاد القديم بأن معدلات الانتحار أعلى في البيض مقارنة بالسود في الولايات المتحدة". وتجدر الإشارة إلى أن الباحثين لم يتمكنوا من تحديد الأسباب الدقيقة للاختلافات المرتبطة بالعمر ومعدلات الانتحار.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.