حذر صلاح قبل المباراة بأسابيع: راموس هيضربك هيضربك!

حسام محمد | 27 أيار 2018 | 16:30

كثيرون هم الذين توقّعوا إصابة نجم ليفربول والمنتخب المصري محمد صلاح حتى في مباريات سبقت المباراة النهائية لبطولة أبطال أوروبا التي جمعت ليفربول بريال مدريد، وقد أرجع كل من المتوقّعين توقعاته إلى أسباب مختلفة عن الآخر.

أبرز المتوقعين لإصابة محمد صلاح في مباراة فريقه أمام ريال مدريد هو المذيع المصري أحمد عفيفي الذي كان يتحدّث بثقة غريبة في برنامجه "الكرة مع عفيفي" وذلك في إحدى الحلقات التي عرضت في 4 آيار حيث توجه بالكلام إلى صلاح قائلاً: "راموس هيضربك هيضربك"!.

وتدوال رواد مواقع التواصل الاجتماعي الفيديو الذي كان يتحدث فيه المذيع العفيفي عن بعض التوقعات والتحليلات المتعلقة بالمباراة النهائية لبطولة أبطال أوروبا حيث حذر محمد صلاح من الاصطدام مع راموس، موضحاً أنّ صلاح لن يكون خطيراً في قلب دفاع ريال مدريد.

ووصف المذيع العفيفي مدافع ريال مدريد سيرجيو راموس بالـ"صايع"، موضحاً أنّه سيصطدم مع النجم المصري ويحاول إيذاءه، داعياً الأخير إلى عدم الخوف منه، وتوقع ذلك الاصطدام. وأمسك المدافع الإسباني الخشن بصلاح وأوقعه أرضاً في منتصف ملعب ريال مدريد ليخرج الأخير من الملعب باكياً بعد 30 دقيقة من بداية المباراة النهائية الأولى له في البطولة القارية الأهم على مستوى الأندية في العالم.

وتسبب خروج محمد صلاح من الملعب بتغيير خطة فريقه، عندما دفع المدرب يورغن كلوب بالإنكليزي آدم لالانا لاعب الوسط بدلأً من هداف الدوري المحلي، وأصبح يعتمد على لاعبين اثنين فقط في الهجوم وهما ساديو ماني وروبيرتو فيرمينيو.

وانتهت المباراة بخسارة ليفربول أمام ريال مدريد بـ3 أهداف مقابل هدف واحد، ليتوج النادي الملكي بلقب بطل أوروبا للمرة الثالثة على التوالي.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.