إسرائيل تبرر إلغاء مباراة الأرجنتين بتهديدات لميسي وعائلته!

حسام محمد | 7 حزيران 2018 | 20:00

حاولت وزيرة الثقافة والرياضة الإسرائيلية، ميري ريغيف،تبرير إلغاء الأرجنتين لمباراة منتخبها في القدس المحتلة مع منتخب إسرائيل وزعمت أن اللاعب ليونيل ميسي تلقى تهديدا بالقتل له ولعائلته من قبل تنظيمات إرهابية .

وأوضحت ريغيف في اللقاء الصحافي الذي عقدته لتبرير إلغاء الأرجنتين مباراتها مع إسرائيل، التي كانت مقررة السبت القادم، أن التنظيمات المهددة لميسي وعائلته ليست تنظيمات معادية لإسرائيل وإنما هي تنظيمات تستهدف النجوم في كرة القدم وعائلاتهم على حد تعبيرها.

وأظهرت ريغيف صوراً لمجموعة من منظمة مقاطعة إسرائيل BDS كانوا اعتصموا بالقرب من أحد معسكرات فريق الأرجنتين وهم يحملون قميص ميسي الملون باللون الأحمر ، في إشارة إلى أنّ مباراة الأرجنتين مع إسرائيل ستكون مشاركة في سفك دماء الفلسطينيين، حيث اعتبرت الوزيرة حمل هذا القميص تهديداً بالقتل لميسي على حد ادعائها.

وواجهت الوزيرة الإسرائيلية أخيراً عدة انتقادات وصلت حد المطالبة بإقالتها من قبل بعض الإسرائيليين، حيث بيّن موقع "المصدر" العبري، أن الإسرائيليين بدؤوا يعربون عن غضبهم بعد أن عرفوا أن الوزيرة ريغيف احتفظت بمئات البطاقات من أجل العاملين في مكتبها، وأنه عُرِض ربع البطاقات للبيع فقط.

في ظل تتابع الأخبار حول خيبة أمل إسرائيل بأداء هذه المباراة بين منتخبها والأرجنتي فريق عمل صيحات رصد بعض ما يتم تداوله على منصة تويتر واختار لكم ما يلي:

عم يقولو

هرباً من السياسة

كلمة حق

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.