بالصور: عشرينية تفصل لسانها وتغير لون بياض عينيها

حمدي حجازي | 10 حزيران 2018 | 12:00

هوس عمليات التجميل يسيطر على العديد من الفتيات والسيدات في مختلف المراحل العمرية، أملاً في الظهور بشكل جمالي مثير وجذاب باستمرار. ولكن يبدو أن فتاة عشرينية تدعى أمبر لوك، كان لها رأي مخالف في ما يخص تغيير شكلها ومظهرها وفقا للمعلومات التي نشرتها جريدة "الصن" البريطانية. فصاحبة الـ 23 عاما، والتي يغطي الوشم أجزاء كبيرة من جسدها، أنفقت قرابة 6 آلاف جنيه استرليني من أجل تعديل شكلها ومظهرها، لدرجة دفعت أصدقاءها لإطلاق عليها اسم " بلو آيز وايت دراجون".

وعلى رأس هذه التعديلات كان قيامها بفصل لسانها إلى نصفين، بالإضافة إلى تغيير لون بياض عينيها للون الأزرق بدلا من الأبيض، كما أدرجت السيليكون في أذنيها حتى بدت "مدببة" أكثر.

وتقول آمبر " أكره الطريقة التي اعتادت على النظر إلي بها .. لا أشعر بأي ندم على أي تعديل قمت به تجاه جسدي .. وأنا مغرمة جدا بصوري ومظهري المتجدد".

وتقول إن الإجراء الذي استغرق 40 دقيقة كان مؤلما للغاية وتركها غير قادرة على الرؤية بشكل صحيح لمدة ثلاثة أسابيع. وتجدر الإشارة إلى أن أمبر تعتزم تغيير شكل أسنانها الأمامية لتصير شبيهة بأسنان مصاصي الدماء.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.