تبادل اتهامات بين "الغارديان" ورسامها بسبب الشهيدة رزان النجار!

حسام محمد | 11 حزيران 2018 | 19:00

امتنعت صحيفة "الغارديان" البريطانية عن نشر أحد أعمال رسام الكاريكاتور المتعاقد معها، ستيف بيل، مما دفعه إلى توجيه رسالة شديدة اللهجة إلى القائمين على الصحيفة، حيث صوّر الشهيدة الفلسطينية، الممرضة رزان النجار، في فرن بين رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، ورئيس الوزراء في دولة الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو.

وردّ بيل في الرسالة الإلكترونية التي وجهها، على اتهامات القائمين على الصحيفة بأن الكاريكاتور يضم "استعارات معادية للسامية" و"هراء النازيين"، في رسالته التي نشرها موقع "هاف بوست" أولا.

وقال بيل: "لن أفهم أبدا البدء برمي أعمالي الكاريكاتورية في مواقد حرق الأخشاب أو الأفران أو الهولوكوست أو أي هراء آخر مرتبط بالنازية".

وأضاف: "هذا الأمر لم يخطر في بالي عندما رسمت الكاريكاتور، ولم أملك أي نية في الخلط بين قضايا القتل الجماعي لليهود في أوروبا وأحداث غزة". وأكد أن "الكاريكاتور حسّاس، ولا يقلل من احترام أي أحد، ولا يحتوي بالتأكيد على أي استعارات معادية للسامية، وكان يجب نشره كما هو"، لافتاً إلى أن "صورة النجار أصبحت رمزا في العالم العربي، وفعل الحرق في الكاريكاتور رمزي، لأنها قتلت على يد الجنود الإسرائيليين، أثناء أداء عملها".

وكانت رزان النجار ذات الـ 21 ربيعاً من العمر، استشهدت برصاصة أطلقها قناص إسرائيلي عليها مباشرة، شرق مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة، يوم الجمعة الماضي وهي تحاول أن تسعف المصابين من الفلسطينيين هناك.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.