ميغان ماركل تكسر البروتوكول بفستان غير محتشم، فهل تسير على خطى ديانا؟

غوى أبي حيدر | 13 حزيران 2018 | 12:00

يبدو أنّ ميغان ماركل لم تعجبها الحياة الملوكية بقواعدها البالية خصوصاً أنّ أميرها لم يلتزم بها وهذا موثق بعدة أحداث. كانت ميغان قبل أن تصبح فرداً العائلة الملكية تتمتع بستايل بسيط عصري بعيد من الكلاسيكي، ويبدو أنّ الحياة الملكية لم تجبرها على التخلي عنه والالتزام بقواعد الستايل الملكي.


 أطلت ميغان بعيد ميلاد الملكة إليزابيث الـ92 بفستان لا يمكن أن ننكر جماله وشياكته، لكنّّه يظهر الأكتاف والذراعين. الفستان الزهري من كارولينا هيريرا يعتبر غير محتشم بالنسبة للبروتوكول الملكي ويكسر هذه القاعدة خصوصاً بمناسبة رسمية كهذه تفرض عليها المشاركة بجولات أمام المارة. 



وعلّق كثيرون على الاطلالة إذ إنّ كايت ميدلتون اختارت الظهور بفستان محتشم غير كاشف وكلاسيكي أكثر كالعادة، فكايت وزوجها دائماً ملتزمان بالبروتوكول عكس هاري وميغان. 


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.