دراسة تكشف عن طريقة علمية لتحقيق أكبر إفادة من احتساء القهوة

حمدي حجازي | 13 حزيران 2018 | 11:00

تُعد القهوة أكثر المنبهات استهلاكاً في العالم، إذ يحتسيها الأشخاص بمختلف أعمارهم في عدد كبير من بلدان العالم. وحسبما أفاد موقع صحيفة "الإنديبندنت" البريطانية، فإن توقيت احتساء القهوة، لا يقل أهمية عن الكم أيضاً، وفقاً لآخر الدراسات.

وكشفت دراسة حديثة طورها معهد التطبيقات البرمجية للحوسبة العالية الأداء (BHSAI) التابع لمعهد البحوث الطبية والعلوم العسكرية التابع للجيش الأميركي، خوارزمية لاحتساء القهوة تساعد الأشخاص في الوصول لذروة اليقظة.

فمن خلال تطبيق سيصدر قريباً يسمى 2B-Alert ، سيتمكن الأشخاص من إجراء اختبارات وإدخال بيانات النوم وبيانات تناول الكافيين، وسيحصلون بعد ذلك على "جداول النوم والكافيين" لمساعدتهم في  الحصول على أكبر استفادة.

ويأمل الباحثون أن يكون التطبيق مفيدا للطلاب الذين يستعدون للامتحانات والطيارين وسائقي الشاحنات وأي شخص يخطط للقيام بنشاط، حيث سيحتاجون لأداء أعلى مجهود خلال فترة زمنية معينة.

ويقول كبير مؤلفي الدراسة جاكيس رافيمان: "وجدنا أنه باستخدام خوارزمياتنا التي تحدد متى وكمية الكافيين التي يجب أن يستهلكها الجسم، يمكننا تحسين اليقظة بنسبة تصل إلى 64%، مع استهلاك الكمية الكلية نفسها من الكافيين".

وأنشئت الخوارزمية من خلال تقييم استراتيجيات الجرعات في أربع دراسات نشرت سابقاً عن النوم، ساعدت الباحثين في التمكن من تحديد الاستراتيجيات التي من شأنها تعزيز الأداء العصبي الخلوي أو تقليل استهلاك الكافيين.

وتجدر الإشارة إلى أن التطبيق لم يأخذ في عين الاعتبار جودة القهوة التي تستهلك.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.