مشروب فانتا بنكهة الليمون يثير الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي

5 تموز 2018 | 15:00

اشتعلت وسائل الإعلام الاجتماعية في عدد كبير من بلدان العالم، بمجرد إعلان خبر توقف إنتاج مشروب فانتا بنكهة الليمون، ولكن تبيّن بعد ذلك أن وقف إنتاج المشروب الصيفي يقتصر على المستهلكين في الولايات المتحدة فقط.

وحسبما ذكر موقع جريدة "الإنبتدنت" البريطانية، فقد بدأت القصة عندما قام أحد مشجعي فانتا بتوجيه تغريدة للعلامة التجارية على موقع تويتر، وسؤالها عما إذا كان المشروب قد توقف، مُرفِقا رمزاً تعبيرياً حزين الوجه.

وحينها ردت فانتا في تغريدة حُذِفت بعد ذلك: "للأسف، نعم، تم وقف فانتا الليمون، ولكن يمكن الاطلاع على 12 نكهة في موقع Fanta.com لمعرفة ما هو المتاح بالقرب منك".

وقد أدى رد حساب الشركة إلى إثارة الغضب بين محبي المشروبات الغازية، الذين طالبوا بتفسير سبب وقف المنتج، وقد جاء رد فانتا في تغريدة لاحقة، تم حذفها أيضا منذ ذلك الحين: "هناك العديد من العوامل التي تدخل في قرار التوقف عن بيع منتج معين، وعادة ما تكون مسألة طلب المستهلكين، وإذا لم يكن هناك ما يكفي من اهتمام المُستَهلِك بمنتج معين، سيتوقف تجار التجزئة عن طلبه للبيع".

ولم يكن رد الشركة مُرضياً لرواد تويتر، حيث أصاب الحزن عشاق فانتا موضحين أن تلك الأخبار قد دمّرت صيفهم، في حين كتب أحد المستخدمين المتضررين "إن توقُّف إنتاج فانتا ليمون جعلني أرغب في التوقف عن حياتي"، وكتب آخر "لن أقوم بشراء منتجات فانتا مرة أخرى حتى تقوم الشركة بإعادة نكهة الليمون".

وقبل أن يبدأ عشاق الفانتا في كتابة النعي لمشروبهم المفضل، قامت العلامة التجارية بإنقاذ الموقف والتوضيح أن إنتاج مشروب الليمون سيتوقف فقط في الولايات المٌتحّدة.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.