لاعب عربي أبدع مع منتخب أوروبي يثير الضجة ويتبادل الاتهامات! c

حسام محمد | 6 تموز 2018 | 10:00

أبدع اللاعب مروان عبد اللطيف فيلايني المغربي الأصل مع منتخب #بلجيكا في مونديال روسيا وأثار الجدل في المباراة الأخيرة مع اليابان والتي أحرز فيها هدفاً من الأهداف الـ3 التي قادت بلجيكا إلى التأهل بعد أن كانت متأخرة بهدفين سجلهما منتخب اليابان في بداية الشوط الثاني من المباراة.

وكان فيلايني قد حقق إنجازات عديدة في مسيرته الكروية عدا عن معرفته كأحد اللاعبين المهمين في مانشستر يونايتد الإنكليزي، وهو النادي الذي وقع مع فلايني في عام 2013 بمبلغ قدره 27.5 مليون جنيه استرليني.

اللافت في مباراة بلجيكا الأخيرة أن لاعباً آخر من أصل مغربي قد سجل أحد الأهداف الثلاثة لمنتخب بلجيكا، ما دفع رواد التواصل الاجتماعي إلى التساؤل حول الأسباب التي تجعل لاعبي المغرب سبباً في نجاح منتخبات أخرى دون المنتخب المغربي.

وحول هذا الموضوع انتشر مقطع فيديو على التواصل الاجتماعي للقاء مع اللاعب عبد اللطيف فيلايني أكّد فيه الأخير ادعاءات المذيع بأنّ لاعب ومدرب #المغرب السابق فتحي جمال هو السبب في عدم وجود فلايني في المنتخب المغربي فتحي جمال حيث طرده من المنتخب سابقاً.


اللاعب والمدرب السابق خرج في تصريح يوم أمس أكّد فيه أنّ فلايني هو الذي اختار اللعب في صفوف منتخب بلجيكا، معتبراً أن الادعاءات الأخيرة ليست سوى مسلسل يقوم به اللاعبون الذين يلعبون في منتخبات غير بلادهم.

وكشف عن أنه تم استدعاء فلايني سابقاً للعب مع منتخب المغرب الأولمبي إلا أنّه رفض ولعب مع منتخب بلجيكا الأولمبي، ولم يكن حينها بمستواه الحالي، حتى إنّ المغرب فازت حينها على بلجيكا بـ 3 أهداف مقابل واحد.

وقال إنّ المنتخب الوطني لا يرفض أحداً يرغب في اللعب في صفوفه، مشيراً إلى أحد اللاعبين الذي قرر العودة إلى المنتخب الوطني، على الرغم من أن عودته تسببت ببعض المشاكل.


واللاعب مروان فلايني من مواليد 22 تشرين الثاني 1987 في إيتربيك، إقليم بروكسل العاصمة، بلجيكا، يلعب لنادي مانشستر يونايتد ومنتخب بلجيكا لكرة القدم فئة الشباب كلاعب وسط، يتميز بطول القامة الذي يميزه بالكرات الرأسية حيث يصل طوله إلى (194سم).

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.