رئيس نادي برشلونة متهم بتجارة الأعضاء... والسبب كبد أحد اللاعبين!

حسام محمد | 5 تموز 2018 | 18:00

"فضيحة كبرى"... كلمتان اثنتان عنونت بهما وسائل الإعلام الإسبانية خبراً يمس ساندرو روسيل رئيس نادي برشلونة الإسباني سابقاً شخصياً.وكشفت الشرطة أن ساندو روسيل قام بشراء كبد للاعب الفريق الفرنسي إيريك أبيدال والذي يعمل حاليا سكرتيرا فنيا للنادي، بطريقة غير قانونية من أحد تجار الأعضاء، عقب إصابته بسرطان الكبد.

وخضع أبيدال في عام 2012 لعملية زراعة كبد، إلا أن تقارير زعمت وجود أدلة لقيام رئيس نادي برشلونة السابق ساندرو روسيل بشراء كبد للاعب.

وبات روسيل متهماً بالتورط في تجارة الأعضاء البشرية، كما سبق اتهامه بغسيل الأموال والتهرب الضريبي، حيث يقبع الآن في السجن. وأوضحت التقارير أن السلطات الإسبانية، عثرت على أربع مكالمات لروسيل، يتحدث فيها عن شرائه كبد لأبيدال، بطريقة غير قانونية، في حين نفى نادي برشلونة رسميا أن يكون أبيدال قد حصل على الكبد المزروع بصورة غير شرعية، إلا أنّ التحقيقات لا تزال جارية.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.